الاستغلال في العمل وكيفية التعامل معه 

يعتبر الاستغلال في العمل من المشاكل التي يمكن ان يواجهها الموظفون.  وهذا يعني ان بعض المسؤولين او الزملاء قد يقومون بالاستفادة من طاقة زميل آخر حتى حدودها القصوى ومن دون الاخذ في الاعتبار حاجته الى الراحة. وفي هذه الحالة يتعين عليه ان يؤدي العديد من المهمات وان يعمل لساعات طويلة. الا ان هذا لا يشعره بالرضى في المقابل ومن الممكن ان يدفعه الى ترك العمل. ومن اجل عدم حدوث هذا من المهم التعرف على افضل طرق التعامل مع الاستغلال في العمل. 

نصائح للعمل اساسية 

 


من اجل التعامل مع الاستغلال في العمل بنجاح من المهم الحرص على الالتزام ببعض القواعد العملية والتي يمكن ان تساعد على ايجاد الحلول. 

1 التنظيم وترتيب الاولويات 


من اجل تحمل الاستغلال من المهم ترتيب البرنامج اليومي وتنظيم المسؤوليات. وفي هذه الحالة يمكن اداء العديد من المهمات خلال ساعات العمل. كذلك يمكن القيام بالواجبات الاساسية اولاً وترك تلك غير المهمة الى وقت لاحق. وهذا يساعد على الشعور بالارتياح وعلى تحمل المشقات التي تترتب على ذلك. كذلك من المفيد التخطيط المسبق لأي عمل يجب القيام به. فهذا يساعد على عدم الشعور بالتوتر وعلى اداء المهمات على افضل وجه. 


2 التواصل والحوار 


من اجل منع الوقوع ضحية لهذه المشكلة في العمل من المهم التحدث الى الآخرين وعقد اواصر الحوار معهم. فقد يتم في هذه الحالة التفاهم حول وجهات النظر المختلفة ومن الممكن ان يحد من حدوث الخلافات بين الزملاء. كما انه يمنع ترك احدهم للعمل او شعوره بالظلم وعدم الارتياح. اما في حال عدم حدوث التفاهم فمن الافضل الصمت والتحلي بالصبر في انتظار الحصول على فرصة مهنية افضل. 

 

3 التحكم بالانفعالات


يعتبر هذا من ابرز الطرق التي يمكن ان تساعد على تحمل هذه المشكلة. فالاستغلال في العمل يمكن ان يسبب الشعور بالانزعاج وعدم الرضى وقد يدفع الى التذمر بشكل دائم. وقد يتطور هذا التذمر ليتحول الى غضب وانفعال والى افتعال المشاكل وخوض المشادات مع الزملاء. ومن المهم في هذه الحالة التدرب على كيفية كبح الغضب والتحكم بالانفعالات من اجل منع حدوث الخلافات التي يمكن ان تدفع الى ترك العمل. 

 

4  التفكير العملاني 

 

اقرئي أيضاً:علامات الانهاك في العمل 

 

يرتبط التعامل الصحيح مع الاستغلال في العمل بضرورة التحكم بالعواطف. ففي هذه الحالة يجب قياس الامور بطريقة عملانية. فمن الممكن ان يحصل الشخص موضوع الاستغلال على فرص مهنية مهمة اكثر من غيره. والسبب انه الاكثر حيوية ونشاطاً وفاعلية وسط زملائه وانه يؤدي الكثير من المهمات. ولهذا من المهم ان يحول شعوره بالانزعاج الى طريقة تفكير ايجابية والى صبر واناة. فمن المعروف ان من يستيقظ باكراً ومن يعمل بجد هو من يحقق النجاح في الحياة وخصوصاً على المستوى المهني. ومن المهم ان يحرص لهذا على عدم لفت الانظار الى انه يعمل اكثر من الآخرين. فهم لن يعترفوا بهذا ابداً لأنه يعني انهم لا يعملون، بل ان هذا قد يجعله موضوعاً لمشاعرهم العدائية ولغيرتهم. ولهذا من المهم ان يتحلى بالكثير من الصبر وان يدرك انه سيجني الارباح في النهاية وان مسؤولاً ما سيلاحظ نشاطه لكي يقدم له الترقية او الفرص التي تناسبه يوماً ما. وهكذا يمكنه ان يتخلص من تبعات الاستغلال في العمل ونتائجه المزعجة بطريقة صحيحة ومثمرة.  
 

أضف تعليقا