المدراء في العمل 5 فئات


يشير خبراء علم النفس الى ان المدراء في العمل 5 انواع او فئات. وهم يستندون في هذا التصنيف الى صفات الشخصية التي يتمتع بها هؤلاء. كما انهم يشيرون الى بعض الطرق التي يمكن اعتمادها من اجل التعامل مع كل منهم وتأمين حسن سير العمل. هذه ابرز فئات المدراء في العمل وافضل النصائح التي يمكن اتباعها من اجل التفاهم معهم وتحقيق النجاح. 

 

فئات مدراء العمل 


من الممكن تصنيف المدراء في العمل ضمن 5 فئات. ويتمتع المنتمون اليها بصفات خاصة لا بد من مراعاتها من اجل تحقيق الاهداف المرتقبة وتنفيذ الخطط الموضوعة بنجاح. 


1 المدير  الودود 

 


هو ذلك الذي يبدي اهتماماً بموظفيه على مستوى النشاط والاداء والمشاعر. وهو الذي يراعي ظروفهم في موازاة التركيز على ضرورة اتمام العمل. كما انه الشخص الذي يستمع الى الجميع ويبدي تفهمه ويرى ان لكل موظف قدرة محددة، ما يعني انه لا يحمل أحداً ما لا طاقة له به. كذلك فإنه يقدم النصائح الايجابية بين الحين والآخر ويحرص على رسم الابتسامة على وجهه كلما التقى احد العاملين لديه من اجل اشاعة الاجواء الايجابية في المحيط المهني. 

 

2 المستقل 

 


ويقصد بها المدير الذي لا يمكن ان يخضع للضغط والموضوعي الذي يعالج المشاكل بعيداً عن المشاعر. كما انه يتمتع بالمهنية ويفصل العلاقات الشخصية عن تلك المهنية بوضوح. وهو ذلك الذي يمكنه اخذ القرارات الصائبة في معظم الاحيان والذي يوزع المهمات بعدل. كما انه يحاسب المخطئين من دون تحيز. ولهذا من الممكن جداً الشعور بالارتياح اثناء العمل الى جانبه. 

 

3  الديمقراطي 

 


يتيح هذا المدير لكل موظف ان يعبر عن وجهة نظره الخاصة في ما يتعلق بشؤون العمل والمشاريع المنوي تنفيذها. كما انه يشجع المبادرات ويحفز الطاقات الخاصة ويساعد على بناء القدرات. وهو يدير الخلافات ويتعامل مع الاخطاء بهدوء ويعتمد الحوار وسيلة للتفاهم مع شركائه في العمل. ولهذا لا يشعر الموظفون العاملون معه بالتوتر او الاختناق او الضغط النفسي. كما انهم غالباً ما يتمكنون من تحقيق التطور والتقدم في مجال عملهم. 

 

اقرئي أيضاً:كيفية التعامل مع زميلة العمل التي تلعب دور المديرة 


4 الاتوقراطي 

 


هو ذلك الذي يتدخل غالباً في اوقات الازمات ويفرض حضوره حيث يعطي الاوامر السريعة العملية والمفيدة ويوزع المهمات بما يضمن حل المشكلة بأفضل الطرق. كما انه يركز على الهدف الذي يراد تحقيقه سواء كان قصيراً او بعيد المدى. هو ليس ديكتاتورياً لكنه يتمتع بموهبة التدخل العاجل في اوقات الازمات ويساهم بشكل فعال في ازاحة العوائق والحواجز. وقد لا يشعر الموظفون الذين يتمتعون بشخصية مستقلة بالراحة اثناء العمل معه. 

 

5 المدير  المشجع 

 


ويعني هذا انه يراقب الجهود التي يبذلها الموظفون ويحرص على تشجيعهم وتحفيزهم. وقد يقوم بهذا عن طريق الكلام او من خلال بعض السلوكيات المهنية التي تدفعهم الى المزيد من العطاء. وهو يشيع غالباً الاجواء الايجابية في مكان العمل كما انه يعتبر من ابرز مسببات النجاح والتقدم وتحقيق الاهداف. ويشكل العمل الى جانبه متعة لا تضاهى بالنسبة الى الكثيرين فيما يرى آخرون في نشاطه الدائم سبباً لشعورهم بالتوتر والقلق. 
أما أكثر انواع المدراء غير المحببين في مكان العمل فهو الثيواقراطي ويعني ذلك الذي يركز على ذاته وعلى حضوره ويسعى الى فرض سلطته بمعزل عن اهداف العمل. وهو الذي يرفض الحوار وتنوع الافكار ويفضل العمل على طريقته الخاصة.    
  

أضف تعليقا