كيف تعزّزين الثقة بالنفس من خلال تمارين ذهنية؟

يطمح الجميع إلى تحقيق النجاح في العمل أو الحصول على ترقية. لكنّ هذا يحتاج إلى الثقة بالقدرات. إذاً تعلمي كيف تعزّزين الثقة بالنفس من خلال تمارين ذهنية.    

تمارين ذهنية لتعزيز الثقة بالنفس
يحتاج تنفيذ المخططات وتحقيق الطموحات والأحلام والقيام بخطوات إلى الأمام إلى أمر مهم: الشعور بـالثقة بالنفس وبالقدرات والمواهب. وهو ما يمكن تعزيزه وتنميته من خلال القيام بتمارين ذهنية. وإليك أكثرها سرعة وسهولة.
أولاً: تحديد نقاط الضعف. وهو أول الخطوات الفعالة التي يمكن القيام بها للتخلص من ضعف الثقة بالنفس. وبعد ذلك يجب تطوير تلك النقاط وتحسينها. ومن المهم دائماً أن تتذكري أن لدى كل الأشخاص المحيطين بك نقاط ضعفهم وعيوبهم أيضاً.
ثانياً: تذكُّر نقاط القوة: لا شكّ في أنّ لديك نقاط قوة ومن المهم أن تعرفيها لأنّ هذا يساعد على زيادة شعورك بالثقة بالنفس وقدرتك على النجاح. إذاً هنئي نفسك بها وتذكّريها دائماً.
ثالثاً: تشجيع الذات: ليزداد شعورك بالثقة بالنفس عليك أيضاً تقديم التشجيع لنفسك دائماً. فهذا يساعدك على التخلّص من الخوف الذي يمنعك من القيام بأيّ خطوة إلى الأمام. إذاً هنئي نفسك بكل نجاح تحققينه وإن كان صغيراً وعبّري عن آرائك، مثل الجميع، بجرأة وحرية. كذلك تذكّري أن الآخرين يرتكبون الأخطاء أيضاً ولا تخجلي بأخطائك، بل اعملي على تصحيحها.

 


 

تمارين غير ذهنية لتعزيز الثقة بالنفس
لا يرتبط تعزيز الثقة بالنفس بالتمارين الذهنية فقط، بل يمكن بعض التمارين الجسدية أن تساعد على ذلك أيضاً بحسب ما توصلت إليه دراسة أجريت في جامعة سان فرانسيسكو الأميركية. ومنها تمرين شدّ الظهر.     
تمرين شدّ الظهر: لتعزيز الثقة بالنفس يمكن اعتماد طريقة الجلوس أو الوقوف مع شدّ الظهر ليصبح مستقيماً قدر الإمكان. فهذا يساعد أيضاً على تحسين المزاج وزيادة الطاقة.  
 
 كرّري ذلك يومياً لمدة 3 دقائق لأنه يساهم في خفض مستوى هرمون التوتر أو الكورتيزول، ما يجعلك تشعرين بالهدوء والثقة بالنفس.
كذلك ابتسمي دائماً عندما تتحدّثين إلى الآخرين لأن هذا يحفّز شعورك بالقوّة النفسية أيضاً. ولا تنسي أن تتعلّمي في موازاة ذلك كيف تعزّزين الثقة بالنفس من خلال تمارين ذهنية أيضاً.

أضف تعليقا