7 اسرار لقوة الشخصية

هناك صفات حسنة تميّز كل إنسان منذ صغره، إنّما عليه أن ينمّيها مع مرور السنوات حتى يستطيع أن يبني لنفسه شخصّية قويّة ومتوازنة. "الجميلة" جمعت لك في ما يلي 7 صفات تحدّد نقاط القوّة في شخصيّتك، إنْ عرفتها، يمكنك أن تطوّريها حتى تستطيعي مجابهة كلّ مصاعب الحياة:

1 – الثقة بالنفس:
الأشخاص الذين يثقون بنفسهم، لديهم دائماً هامشاً متقدّماً على الذين يشكّون بقدراتهم الخاصّة. فالأشخاص الأقوياء هم في العادة ملهمون، وبمقدورهم السيطرة على مجريات الأمور في حياتهم. ومن المعروف أن الأشخاص الواثقين من نفسهم يمكنهم أن يصلوا بسرعة أكثر من غيرهم إلى أعلى السلّم الهيكلي في أي مؤسسة يعملون بها. 
نصيحة لتنمية شخصيتك: مارسي الرياضة
الإحساس بقدرتك على التركيز وعلى السيطرة بجسمك سيؤمن لك استقراراً جسدياً وعاطفياً. توقّفي عن اعتبار ردّات فعل الآخرين تجاهك على أنها المحفّز الأكبر لتتصرّفي وفقه. ولا تنتظري من أي أحد أن يعترف بإنجازاتك، وبقوتك. الشخص الواثق من نفسه يدير حياته بنفسه ويتحمل مسؤولية أفعاله.

2 – القدرة على قول لا:
أن لا تستطيعي رفض أي طلب هو اعتراف بضعف شخصيتك. والأشخاص الذين يمضون أوقاتهم وهم يخدمون الغير لا يتلقون مقابل تعبهم أي شكر يفي حقّهم، خصوصاً وأنهم عوّدوا الناس على قيامهم بهذه الخدمات، حتى بات الناس يعتقدون أن هذه الخدمات هي أمر طبيعي، فلا يقدّرون من تعب حتى أنجزها. أي حالة تفرض أن يكون هناك شخص يعطي أكثر مما يأخذ، أو يحاول أن يعطي أكثر، تؤثر سلباً على العلاقة بينهما، وتخلّف توتّراً عند الشخص الذي يعطي. 
نصيحة لتنمية شخصيتك: تعلمي أن ترفضي
عليك أن تتعلّمي أن تقولي "لا" في أي وقت كان. ولا تخافي من مجابهة الشخص الذي يطلب بالرفض، خصوصاً وأنك لست الوحيدة التي بأمكانها تقديم المساعدة. وإذا قلت "لا" سيختفي من حولك الأشخاص الذي دأبوا على استغلالك. الأشخاص الأقوياء يعرفون أنهم لا يستطيعون دائماً تقديم المساعدة وأن هذا لن يسبب لهم بالإحراج أو القلق. حافظي على قوتك للقيام بأمور تفيدك أنت أوّلاً.

 

3 – حس المرح:
يحب الناس عامة الأشخاص الذين يُضحِكونهم، والذين يعرفون كيف يضحكون من أنفسهم ومن الأخطاء التي قاموا بهم بنفسهم. فالضحك يجعل الأمور أخف وزنا في العلاقات بين الناس، ويطرّي الأجواء بينهم، وهذا يسمح لهم برؤية الأمور بمنظور إيجابي، وبإقامة علاقات أساسها الإحترام والتوازن. والأشخاص الفطنيون يشدّون إليهم الناس المحيطين بهم لأن الإرتباط معهم سهل للغاية. 
نصيحة لتنمية شخصيتك: توقّفي عن أخذ الأمور بجدية كل الوقت
    راقبي الناس حولك، فالكثير منهم يخبرون النكات ويتلقون العديد من الأخبار المفرحة. ولا تنتفضي عند أي أمر يقوم به الآخرون عندما يكون هذا الأمر تافهاً نوعاً ما ولا يستحق مثل هكذا ردّات فعل قويّة. عليك أن تتعلّمي كيف تضحكين من تصرفاتك. تعلّمي كيف تلعبين على الكلمات بطريقة فكاهية تقرّبك من الناس.

4 – إنتاجية عالية المستوى ومشاركة في العمل:
الموظّفون الكفؤون والمنتجون لا يعملون بالضرورة أكثر من غيرهم. فالعمل المنتج يتطلب أمرا واحداً فقط، هو التركيز. توقفي عن مطالعة حساباتك على مواقع التواصل الإجتماعي خلال أوقات العمل. ضعي جوالك على النظام الصامت، ولا تستمعي إلى الموسيقى حتى، في حال كانت الموسيقى أحد مصادر الإلهاء لديك.
نصيحة لتنمية شخصيتك: ركّزي فقط على المهمّة الموكلة إليك
لتكن قابليتك على العمل قوية، واجعلي لنفسك محيطا هادئا يساعدك على التركيز. فعندما تلتهين بأمور مختلفة خلال العمل، لن يستطيع الدماغ بأن يعود ويركز كما في السابق على العمل. كما عليك أن تبقي معنوياتك في العمل عالية، فإذا انتفت هذه المعنويات، لن تستطيعي إقناع دماغك بالتركيز على العمل. وأخيراً، حافظي على نظام غذائي متوازن ونوم كافٍ لتزيدي من إنتاجيتك. 

5 – القدرة على قراءة أفكار الآخرين:
العديد من الناس يعتقدون بأن قراءة أفكار الآخرين هي بمثابة قوة خارقة موجودة فقط عن بعض "الموهوبين" أو "الذين يرون في الغيب". ولكن هذا ليس صحيحاً أبداً. حيث أنه يكفي أن تستمعي جيداً إلى الأشخاص من حولك  حتى تعرفي ما يفكرون به. انتبهي، ليس عليك أن تفكري عنهم، ولا أن تختلقي حوارا من نسج خيالك تعتقدينه حقيقة.  
نصيحة لتنمية شخصيتك: انتبهي إلى من هم حولك
عندما يقترب منك شخص ما ويطلب منك مقابلته، أو أي أمر آخر، لا ترفضي الحديث، بل تكلمي إليه، واستمعي، حيث أنه لا بد أن يتضمن حديثه عبارات تشي بما يفكر فيه حقيقة، خصوصا وأن الكثير من الناس، يختلقون الأعذار لكي يحصلوا على ما يريدون به. راقبي ايضا تصرفاتهم، لتستطيعي أن تصلي إلى استنتاج ما حول أفكارهم. ولكن، لا تمضي كل وقتك في مراقبة الآخرين.

6 – القدرة على جذب الآخرين:
بعض الأشخاص هم بالفطرة جذّابون ويبدو أن الجميع معجب بهم. فهؤلاء الأشخاص يتمتعون بكاريزما خاصة يمكن لأي واحد منا أن ينمّيها في شخصيته.
نصيحة لتنمية شخصيتك: تواصلي معهم وأنت تنظرين في عينيهم
عندما تتكلمين مع أي شخص، أنظري في عينيه بطريقة مرتاحة وابتسمي، ثم قولي ما تريدين. استمعي إليه ولا تديري انتباهك عنه خلال المحادثة. لا تسارعي إلى الحديث عن نفسك، ولكن إطرحي عليه أسئلة عن نفسه، وعما يفكر به. وإذا قال أي شيء تعتبرينه مهيناً، لا تخافي من التعبير عن استيائك، دون أن توجهي إليه عبارات اللوم. إذا شعرت أن الحديث سيطول بطريقة سلبية، أوقفيه في الحال. أنصرفي أو غيّري الحديث. إذا أردت، أجيبي بصراحة إذا طُلب منك ذلك، خصوصاً إذا كان الشخص الذي أمامك قد صارحك بما يفكر به بكل صراحة.

 


7 – القدرة على السيطرة على الذات:
السيطرة على النفس وعلى العواطف والتصرفات تساعد في الوصول إلى الهدف المنشود. وهذه صفة ضرورية لنستطيع إنجاز ما علينا القيام به في حياتنا الخاصة والعملية. وهكذا يمكن أيضاً الحصول على توازن في النفس، وعلى سلام داخلي ومع المحيط. 
نصيحة لتنمية شخصيتك: حددي عواطفك وما تحتاجه نفسك
بعض ما تشعرين به جسديا يخبر عن ما تحتاجينه فعلياً: دقات قلب سريعة، ضعف في قوتك العضلية، ضعف في الأداء، تغير ما في الشهية عل الأكل... يمكنك أن تحلي بعضا من هذه المشاكل بالقيام بتمارين تنفس وتأمل تريح الأعصاب والجسد. وإذا شعرت بنوبات ذعر، هناك أيضا تمارين مخصصة للتخلص من هذه النوبات.

أضف تعليقا