نصائح للموظفة كي لا يمكن الاستغناء عنها في العمل

يمكن لأي موظف أن يقوم بإنجاز مهام سهلة، حتى إن كان إنجازها يتطلب الكثير من الوقت، ولكن ليس لدى جميع الموظفين القدرة على استلام مهام أساسية، صعبة، ومؤثرة في سير إنتاجية العمل، وإن كنت تسعين لأن تصبحي من الموظفين المؤثرين، الذين لا يمكن للمدراء الاستغناء عنهم، فيجب أن تتوافر لديك بعض الخصال التي لا تتوافر لدى غيرك من الزملاء، وهنا سنقدم لك بعضاً من النصائح التي يوصي بها مجموعة من الخبراء والكتاب:

* يختصر مؤلف كتاب "من التخرج إلى العمل" آندي تيتش، جميع النصائح في عبارة واحدة؛ إذ يقول: "أن تكون موظفاً لا يمكن الاستغناء عنه، معناه أن مديرك يعتمد عليك إلى حد كبير، وأنك جزء أساسي من نجاح الشركة".

* ينصحك تيتش أيضاً بأن تثبتي مكانك في الشركة ببذل مجهود إضافي في تقديم أفكار إبداعية، إن كنت تملكين الوقت والطاقة بالطبع، بهذه الطريقة ستتميز عن بقية الزملاء الذين ينفذون الأعمال المطلوبة فقط.



* ومن أهم النقاط التي يدعو تيتش لتبينها، هي مساعدة المديرين بأن تجعلي مسار عملهم أكثر سهولة وسلاسة؛ ما سيدفعهم للاعتماد عليك بشكل كبير.

* يرى تيتش أيضاً أن العمل بروح الفريق وإثبات جدارتك وتعاونك أمام زملائك، لا يقل أهمية عن إثبات ذاتك أمام المديرين.

* تميزي عن بقية زملائك باختيار وتنفيذ أعمال مهمة، بدلاً من تنفيذ المهام السهلة التي تحتاج إلى وقت طويل في تنفيذها، دون أن تحدث فرقاً واضحاً، وهو ما توصي به رئيسة موقع TalentZoo مي هووفر.



* تنصح هوفر كذلك بأن تجمعي ما بين الإنتاجية المميزة والمتقنة بدقة في الوقت نفسه، لذا احرصي على إنجاز المهام على أن تأخذ وقتها الكافي، دون الحاجة للشعور وكأنك في سباق مع أحدهم.

* ابحثي عن مهمة حاسمة في شركتك، على أن تكوني الشخص الوحيد الذي يتقنها في مكان العمل.



* حاولي إجادة لغة جديدة.

أضف تعليقا