الغثيان خلال أشهر الحمل الأولى.. هكذا تتعاملين معه!

الشعور بالغثيان وفقدان الشهية هي أمور طبيعية، خاصة خلال أشهر الحمل الأولى، وهي لا تعد إطلاقاً مؤشراً لسوء الحالة الصحية للأم، أو مشكلة تخص الحمل.

وكشف الأطباء أنه لا يمكن علاج هذه الظاهرة بشكل كامل، لأنها بالأساس لا تحتاج إلى علاج، بينما هناك بعض الخطوات التي يمكن اتباعها للحد من هذا الشعور وليس إخفاءه، خاصة أن الغثيان قد يسبب عدم تناول الأم للتغذية اللازمة خلال هذه الفترة، ومن ثم تضعف صحتها ويؤثر ذلك بشكل أو بآخر على صحة الجنين.

اقرئي أيضًا : الطرق الممنوعة لإزالة الشعر خلال الحمل

1-عند الاستيقاظ من النوم يجب أن تبقى الحامل في وضع الجلوس لعدة دقائق، فهذا من شأنه تهدئة الرغبة في التقيوء التي عادة ما تكون قوية في فترة الصباح.

2- ضعي علبة من البسكويت المالح بجانب السرير، وتناولي واحدة بعد الجلوس لدقائق.

3- تقسيم الوجبات على 6 مرات يحد من الرغبة في التقيوء مع تناول كمية صغيرة كل مرة.

4-الحد من تناول المشروبات الغازية، فهي تحفز الشعور بالغثيان على عكس الظن.

اقرئي أيضًا : حافظي على جمال ثدييكِ خلال فترة الحمل

5- الإكثار من الخضروات والفاكهة بدلاً من السكريات والأكلات الدسمة.

6- أخذ قسط كافِ من الراحة، ويؤكد الأطباء أن على الحامل الإنصات إلى جسمها، ففي أي وقت من اليوم إذا شعرت بالتعب فعليها الاسترخاء حتى لو لم تدخل في نوم عميق.

أضف تعليقا