طرق تقشير البشرة: فوائد وأضرار

التقشير خطوة ملزمة ضمن روتين العناية بالبشرة، سواء لبشرة الوجه وللجسم أيضاً، وذلك لتنعمي ببشرة صحية خالية من أي شوائب، إذ يساعد تقشير البشرة على إزالة طبقة من خلاياها الميتة، الندوب، آثار حب الشباب والتجاعيد البسيطة، النمش والكلف ولو بشكل جزئي، كما يحفزها على إنتاج خلايا جديدة لتبدو أكثر صحة. 

ما هو تقشير البشرة؟

الصورة من Freepik

تقشير البشرة، من الخطوات المهمة في روتين العناية بالبشرة لما له من فوائد مهمة لصحة البشرة. يمكن إتمامه من خلال وصفات تعد بمكونات طبيعية أو بأجهزة منزلية انتشرت مؤخراً في الأسواق، تضاف إلى التقنيات التي تقام في مراكز وعيادات تجميلية. هذه الأخيرة كثيرة، تختلف في أجهزنها، أهدافها، وبعض التفاصيل الأخرى، كالتكلفة، عدد الجلسات وغير ذلك... 

طرق تقشير البشرة طبياً

عادة ما تقوم البشرة بتجديد نفسها بشكل تلقائي كل 30 يوماً تقريباً، حيث تقوم بالتخلص من خلاياها الميتة واستبدالها بأخرى جديدة. غير أنه في كثير من الأحيان، هناك بعض العوامل التي تعيق هذه العملية الطبيعية، ما يستدعي اللجوء إلى بعض الطرق، منها الطبية، كالتالي: 

الصورة من Adope

التقشير الكيميائي

يتم اللجوء إلى التقشير الكيميائي Chemical Peel والذي يعرف أيضاً بـ  Chemexfoliation لعلاج بعض الأمراض الجلدية أو لتحسين لون وملمس بشرة الوجه، الرقبة، أو اليدين.  يتم خلاله استخدام محلول كيميائي يعمل على تقشير طبقات الجلد، ما يجعل البشرة أكثر نعومة وخالية من الشوائب.
ينقسم التقشير الكيميائي إلى 3 أنواع :

  • التقشير الكيميائي السطحي

هذا النوع من التقشير الكيميائي يمكن إجراؤه في المنزل، يعمل على إزالة الطبقة الخارجية من الجلد من أجل علاج التجاعيد الدقيقة، البشرة الخشنة أو المتضررة من أشعة الشمس، يستخدم خلاله حمض اللاكتيك Lactic Acid أو حمض الجليكوليك Glycolic Acid. 

  • التقشير الكيميائي المتوسط

يستخدم لتفاوت لون البشرة، للبقع الناتجة عن التقدم في السن أو التجاعيد الخفيفة إلى المتوسطة. يعمل على إزالة خلايا الجلد من الجزء العلوي من طبقة الجلد الوسطى، وعادة ما يستخدم خلاله حمض الجليكوليك أو حمض ثلاثي كلورو الخليك Trichloroacetic للوصول للطبقات المتوسطة والسطحية من الجلد. 

قد يهمك هنا التعرف على تصبغ البشرة: الأسباب والعلاجات

  • التقشير الكيميائي العميق

هو علاج يعتمد لمرة واحدة فقط، يزيل خلايا الجلد من الطبقة الوسطى من البشرة، وقد يصل إلى الطبقة العميقة. يستخدم خلاله محلول يحتوي على حمض ثلاثي كلورو الخليك أو الفينول Phenol. يعطي عن هذا النوع من التقشير الكيميائي نتائجَ أكثر دقة، لكنه بالمقابل، يحمل الكثير من المخاطر، لذا لا يفضِّل أطباء الجلد القيام به. 

التقشير بالليزر

إجراء غير جراحي يستخدم لتحسين مظهر البشرة وتوحيد لونها، إضافة إلى القضاء على آثار الحبوب والندوب، وذلك عن طريق تقشير الطبقات الخارجية للجلد باستخدام شعاع الليزر، فتنمو أنسجة جديدة خالية من تلك الشوائب المزعجة. هناك عدة أنواع من الليزر لتقشير البشرة، منها: 

  •  التقشير بالليزر الكربوني

التقشير الكربوني Carbon-Dioxide Laser  أو ما يعرف بـ (CO2 Laser) من أحدث التقنيات المستخدمة لتقشير البشرة، تنظيفها ولحثها على إنتاج الكولاجين، ما يعزز من مرونة نسيج البشرة، يزيل خلايا الجلد الميتة بفعالية فائقة لقدرته على اختراق طبقات الجلد وتقشير العليا منها، تنشيط الخلايا، وكذلك لعلاج معظم مشاكل البشرة. تتم عملية التقشير الكربوني بواسطة جراح تجميل أو طبيب أمراض جلدية في عيادة دون الحاجة إلى دخول مستشفى. 
حظي التقشير بالليزر الكربوني بموافقة هيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA لعلاج اضطرابات الجلد، مثل الوحمات، شيخوخة الجلد، خطوط الوجه والتجاعيد، الندب وعلامات التمدد.

  • التقشير بالليزر الأربيوم

يستخدم في الليزر الأربيوم Erbium Yttrium جهاز  لإزالة التجاعيد التي تظهر على اليدين، الرقبة، الوجه، أو الصدر مع أثرٍ بسيط في حرق الأنسجة المحيطة. قد ينتج عنه تورم، كدمات، إحمرار سرعان ما تتلاشى في غضون أسبوع إلى أسبوعين.

 

طرق تقشير البشرة منزلياً

بالرغم من أهمية التقشير للبشرة، إلا أنه من الضروري عدم الإفراط في القيام به، بل يجب الاكتفاء بهذه الخطوة مرة إلى مرتين في الأسبوع لا أكثر، وبطريقة لطيفة، منعاً لأي ضرر قد يلحق بالجلد، خاصة في المناطق الحساسة، كالبكيني والوجه، حيث أن جلدها يمتاز برقته. أما بالنسبة للمناطق التي تتمتع بجلد سميك، كالركبة، المرفق والقدم، يمكن استخدام اللوفة. 

القهوة

الصورة من Freepik

 

تعتبر القهوة مقشراً طبيعياً للبشرة، تعمل على إزالة خلايا الجلد الميتة، إذ تحتوي على حمض الكافييك Caffeic Acid الذي يلعب دوراً في تحفيز إنتاج الكولاجين، ما يساعد في الكشف عن طبقات أكثر صحة، وبالتالي، توحيد لون البشرة.
 

المكونات 

  • ملعقة او اثنتان من القهوة المطحونة أو البن. 
  • ملعقة من الزبادي. 

الطريقة

  • تمزج القهوة مع الزبادي، ثم يوزع مزيجها على البشرة. 
  • تفرك بحركات دائرية لطيفة، ثم يترك ماسك القهوة لتوحيد وتفتيح لون البشرة لمدة 10 دقائق. 
  • تغسل البشرة  بالماء البارد.

السكر

يدخل السكر بنوعيه في العديد من الوصفات الطبيعية الخاصة بتقشير البشرة، إذ تعمل حبيباته على كشط طبقات الجلد الميتة، ما يساهم في الكشف عن طبقات أخرى أكثر صحة وأفتح لوناً. 
المكونات

  • 3 ملاعق كبيرة من تفل القهوة.
  • ملعقة صغيرة من السكر البني أو الأبيض. 
  • ملعقتان صغيرتان من زيت جوز الهند.

الطريقة

  • تمزج جميع المكونات مع بعضها البعض جيداً. 
  • يوزع خليطها على بشرة رطبة، ثم تدلك بلطف بحركات دائرية لطيفة. 
  • يترك لمدة تتراوح بين 5 إلى 10 دقائق، ثم تغسل البشرة بالماء الفاتر وترطب.  

يمكن تخزين الكمية المتبقية من مقشر القهوة والسكر في وعاء محكم الإغلاق لاستعماله لاحقاً.

جل الصبار

الصورة من Freepik

يحتوي جل الصبار على مادة طبيعية تعرف بالألوين Aloin، وهي مركب نشط يسيطر على إنتاج الميلانين المادة المسببة لظهور البقع الداكنة والتصبغات، ما يساهم في تفتيح لون بشرتك، كما يضفي عليها توهجاً لافتاً. 
المكونات 

  • كمية مناسبة من جل الصبار. 
  • القليل من السكر البني.

الطريقة

  • بعد استخراج كمية من الجل من وريقات نبتة الصبار، تمزج مع القليل من حبيبات السكر البني.  
  • يوزع الخليط على بشرة الوجه والرقبة، ثم تدلك بحركات دائرية لطيفة. 
  • يترك لمدة 10 دقائق، ثم تغسل البشرة بالماء الفاتر، فالبارد. 

صودا الخبز

صودا الخبز Baking Soda  أو ما يعرف علمياً باسم بيكربونات الصوديوم Sodium Bicarbonate تعتبر بمثابة مقشر للبشرة، تعمل على إزالة خلايا الجلد الميتة، ما يساعد في توحيد وتفتيح لون البشرة، وكذلك في علاج البقع الداكنة والتصبغات الجلدية. إلى ذلك، تساهم صودا الخبز في تعديل درجة حموضة البشرة، وهو أمر في غاية الأهمية للحفاظ على نقائها ونضارتها.
المكونات

  • ملعقة صغيرة من صودا الخبز.
  • عصير ليمونة.

يمكن إضافة ملعقة من العسل وبضع قطرات من أي زيت عطري، كزيت اللافندر.

الطريقة

  • تمزج جميع المكونات مع بعضها البعض جيداً . 
  • يوزع خليطها على المنطقة المراد تقشيرها ويترك لمدة ¼ ساعة.
  • تفرك البشرة بحركات دائرية لطيفة، ثم تشطف بالماء الفاتر. 

أضرار تقشير البشرة

الصورة من Freepik

قد تترتب عن تقشير البشرة، سواء بالوسائل الطبية أو الطبيعية بعض الآثار الجانبية والتي تتمثل بالتالي: 

  1. إحمرار،  تهيج البشرة وبعض التورمات على البشرة. نقترح عليك هنا علاج تهيج البشرة ونصائح للوقاية
  2. ظهور ندوب وبثور على البشرة عند الاستعمال الخاطئ لمستحضرات التقشير.
  3. حدوث التهابات، خاصةً لذوات البشرة الداكنة.
  4. ظهور بقع داكنة اللون، خصوصاً عند التعرض إلى أشعة الشمس مباشرة بعد جلسة التقشير.
أضف تعليقا