اختاري قفطان العيد الصيفي بوحي من ميميا الأبيض

  • باتت الفاشينيستا العربيات الشغل الشاغل للسوشال ميديا عالمياً، خصوصاً بعد أن تمكن من جمع الحشمة واللباس الذي يحترم الدين مع الأناقة والستايل الفاخر الأنيق. من هنا، لفتنا ستايل الجميلة ميميا الأبيض الذي تجمع من خلاله الإطلالات التقليدية والمحتشمة برقي مع صيحات عالمية متعددة من خلال الأكسسوارات والقفاطين على اختلاف ألوانها وستايلاتها ونقوشها، ما جعلنا نستلهم منها الكثير لـ قفطان العيد. 

     

    ألوان زاهية

     


    فإن كنت تبحثين عن قفطان يتناسب مع موسم الصيف وحيويته، اختاري على غرار الأبيض تصميم بلون باستيل مثلاً مع نقوش ملونة مثل نقوش الورود وتلك الهندسية. أما إن كنت تفضلين قفطان العيد بلون أكثر رصانة في هذه المناسبة الهامة والمميزة، فثنة الكثير من الطرق لتتقني هذا اللوك من دون أن تدخلي بالرتابة وكلاسيكية الأسود القاتم من خلال اختيار عباية بلون نيلي مثلاً مع سروال جينز... كذلك، طريقة أخرى لتتألقي بفخامة مع لمسة لونية لافتة هي من خلال انتقاء قفطان من الساتان الرائج باللون البنفسجي...

     

    زخرفات وتطريز وأكسسوارات

     


    الزخرفات الفاخرة من أساسيات اطلالات ميميا الأبيض وهي من دون شك تجعلها تبدو أكثر فخامة، خصوصاً إن جاءت بلون معدني أو عباية مرصعة بالترتر هي اختيارها لستايل أسر وهي مثالية لسهرات العيد. أما فيما يتعلق بالأكسسوارات، فحقيبة صغيرة جلدية هي الحليف المثالي بالنسبة لهذه الفاشينيستا في لوكات النهار، فيما كلاتش مطرز تحمله بيدها أو تضعه تحت إبطها يمنح اللوك آفاقاً أكثر رقياً وفخامة. النظارات الشمسية أيضاً من أساسيات لوكها النهاري وهي تنتقيها غير تقليدية بأحجامها وستايلاتها لإضفاء نوع من الإبهار الى الإطلالة. أما أحذية الأبيض، فقد لفتنا أنها دوماً ما تحرص على أن يكون غير عادي بألوان مميزة مثل البنفسجي أوالفضي.

    اقرئي أيضاً:الفاشينيستا ميميا الأبيض ترتدي خواتمها بالخنصر... ماذا يعني ذلك؟


    في معرض الصور، اخترنا لك مجموعة من قفاطين ميميا الأبيض لتكون أساس مصدر إلهام لاطلالة العيد. 
     

    أضف تعليقا