عودة صيحات مكياج التسعينات بوحي من نجمات هوليوود

الصيحات الجمالية لا تتوقف عند حد، كل يوم نرى الجديد في هذا العالم الغني، بعضها صيحات مكياج مثالية، وبعضها غريبة ومجنونة، لكن ما لاحظناه هذا الموسم، هو عودة صيحات التسعينيات بالذات الى عالم المكياج، التي كنا نعتقد أنها لن تعود أبداً، بعد أن نرى صورنا القديمة الغريبة، بمحدد الشفتين الداكن، الحواجب السميكة، والغليتر اللامع، لكنها عادت بالفعل، وإنما بلمسات عصرية تجعلها قابلة للتطبيق.


محدد الشفتين الداكن: نعم، لقد عاد محدد الشفتين وإنما بلمسة جديدة تجعله أكثر جمالاً، تستخدم خبيرات التجميل محدد الشفتين الداكن اليوم لمنح الشفتين امتلاءً ملحوظاً، أو عمل كونتورنغ لهما، ويتم مزج المحدد بعد تطبيق أحمر الشفاه بفرشاة خاصة تجعله متناغماً وغير ملاحظ. أحمر الشفاه نفسه بات داكناً من العنابي الداكن والبني، مثل جيسيكا ألبا وغيرها.
 

 صيحات مكياج التسعينات

 

الحواجب الكثيفة الطبيعية: محدد الحواجب بات في كل مكان، حتى من تملك حاجبين رفيعين قادرة الآن على رسمهما وتحديدهما، الحواجب السميكة كانت رائجة جداً في التسعينيات، وهاهي تعود اليوم وإنما بشكل أكثر اعتدلااً وطبيعية.

 

 صيحات مكياج التسعينات


 

غليتر: بالتأكيد تذكرين بريتني سبيرز وهي تغطي جسمها بالغليتر اللامع الذي كان رائجاً حقاً في التسعينيات، اليوم تعود هذه الصيحة من جديد ولكن مع المكياج بطرق جريئة للغاية أكان على الجفون أو الوجه. 

 

 صيحات مكياج التسعينات

 


ظلال الجفون الأزرق: بعد أن كانت درجات ظلال العيون في المواسم الماضية أقرب للطبيعية والألوان الفاتحة، يعود ظلال العيون الأزرق والذي كان رائجاً في الثمانينيات والتسعينيات، ولكن اليوم يطبق على الحواف الخارجية للجفنين أو على هيئة عيون سموكي مع اللعب على مزج عدة درجات للمزيد من النظرات الدرامية الجذابة.

 

 صيحات مكياج التسعينات


المكياج المعدني: رأيناه بكثرة في المواسم الماضية واعتمدته العديد من النجمات في المناسبات الأخيرة، إنه مكياج لامع خاطف للعين، من ظلال الجفون إلى البلاشر وأحمر الشفاه.

 

 صيحات مكياج التسعينات

 

أضف تعليقا