بقلوب مثقلة أقول وداعاً.. كيم كارداشيان تتخذ أصعب قرار في حياتها بعد 14 عاما من الشهرة

اتخذت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، قرارا صعبا، بالتوقف عن تقديم برنامج "عائلة كارداشيان" الذي استمر عرضه 14 عاماً.

ونقل أحد المواقع عن كيم كارداشيان قولها "بقلوب مثقلة، اتخذنا كعائلة القرار الصعب لنقول وداعاً لـ(كيب أب ويز ذا كارداشيانز).. أنا ممتنة للغاية لكل من شاهدني ودعم عائلتي خلال السنوات الـ 14 الرائعة الماضية".

وتابعت "كيم" أن "هذا البرنامج جعل منا ما نحن عليه الآن وأنا سأظلّ مدينة للأبد لكل من دعم دوراً في رسم حياتنا المهنية وتغيير حياتنا للأبد".

 وأضاف الموقع: "سيعرض الموسم رقم 21 والأخير من البرنامج الذي استمر عرضه 14 عاماً وصنع من كيم وشقيقاتها وأفراد العائلة نجوماً عالميين، في بداية عام 2021، حيث كان معظم أفراد العائلة خارج الأضواء حين بدأ عرض البرنامج عام 2007".

وتابع الموقع: "مع استمرار عرض البرنامج أصبحت كيم (39 عاماً) واحدة من أشهر نساء العالم، يتابعها مئات الآلاف على وسائل التواصل الاجتماعي وكانت شقيقاتها كيندال (24 عاماً) وكايلي جينير (23 عاماً) طفلتين مع بدء عرض البرنامج لكن لاحقاً، صنعت كل منهما نجوميتها الخاصة.

وتحدثت كيم كارداشيان، زوجة مغني الراب الأمريكي كاني ويست، في وقت سابق، عن الاضطرابات ثنائية القطب التي يعاني منها زوجها وأثارت تصرفاته وتعليقاته مؤخراً القلق داعية إلى "التعاطف" مع وضعه. 


وأدلى كاني ويست المرشح المعلن للرئاسة الأمريكية بتصريحات غير متماسكة خلال ما وصفه بأنه أول تجمع انتخابي له في تشارلستون بكارولينا الجنوبية. 


ونشر، مؤخراً، سلسلة من الرسائل الغريبة تلمّح إلى أن زوجته تحاول إدخاله إلى مستشفى للأمراض العقلية، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

وقالت كارداشيان نجمة تلفزيون الواقع عبر "أنستجرام": "الذين يعرفون الأمراض النفسية يدركون أن العائلة عاجزة عن التأثير على المريض إلا إذا كان قاصراً".

وأضافت: "الأشخاص غير المطلعين أو الذين ينظرون للأمر عن بعد قد يطلقون الأحكام ولا يفهمون أن على الشخص أن يطلب المساعدة مهما حاولت العائلة والمقربون".

 


 

أضف تعليقا