أول صورة لـ كيم كارداشيان وزوجها كانيي ويست بعد توتر العلاقة بينهما

بعد أسابيع على توتر العلاقة الزوجية بين النجمين الشهيرين كيم كارداشيان وكانيي ويست، وابتعاد مغني الراب عن المنزل الزوجي ومكوثه في ولاية وايومينع التي يطلق منها معركته الرئاسية، استقلت كيم الطائرة واتجّهت نحو بلدة كود في وايومينغ، حيث اجتمعت بزوجها هناك لفترة وجيزة جداً قبل العودة إلى منزلها العائلي في لوس أنجليس. وقد شوهد الثنائي معاً وتمّ التقاط صورة لهما، وهما في السيارة يظهران فيها وكأنهما في خضم مشادة كلامية، وبالفعل يبدو من خلال هذه الصورة التوتر واضحاً على وجهيهما وهما يتكلّمان سويّة.

 

أول صورة لـكيم كارداشيان وزوجها بعد توتر علاقتهما - خاص من Backgrid
كيم كارداشيان وزوجها كانيي ويست يلتقيان للمرة الأولى بعد توتر علاقتهما، ويبدوان في هذه الصورة الخاصة من Backgrid، في سيارة المغني كانيي ويست، وكأنهما في مشادة كلامية

 

اقرئي ايضا: كيم كارداشيان قبل وبعد

 

كيم كارداشيان تنزل من الطائرة الخاصة التي أقلتها بعد مقابلتها مع زوجها
كيم كارداشيان تنزل من الطائرة الخاصة التي أقلتها بعد مقابلتها مع زوجها

 

اقرئي ايضا: ما هو الأكسسوار الشتوي الذي لا تتخلى عنه كيم كارداشيان في حر الصيف؟

 

عن هذا اللقاء صرّح مصدر مقرّب أن كيم كارداشيان كانت تبكي بشدّة خلال هذا اللقاء، خصوصاً أنّها لم تر زوجها منذ اسابيع عدة. كما أضاف المصدر أنّها في "حالة سيّئة جداً، حيث أنها تشعر بحساسية كبرى تجاه كلّ شيء، وبإرهاق شديد، بعد محاولاتها المتكررة للاتصال بـ كانيي دون أن يجيب على أي من إتصالاتها. هي الآن تشعر بجرح كبير حيال ما قام به زوجها، وسفرها إلى وايومينع للقائه أتى من بعد أن قررت عدم قبول تجاهله لها المستمرّ".

يذكر أنه منذ أسبوع خاطبت كيم كارداشيان متابعيها سائلة إياهم عطفهم بعد أن إتهّمها كانيي ويست وأمها بأنهما أرادتا وضعه في إقامة جبرية، مصرّحاً أيضاً نيته بالطلاق منذ سنوات، كلّ ذلك في تعليق له تمّ محيه لاحقاً. وفي تصريحها تطرّأت كيم إلى وضع كانيي الصحي، قائلة أنه "يعاني من اضطراب المزاج ثنائي القطب، وكم ما يعنيه ذلك من تعقيدات وصراع أليم مع المرض".

وأضافت كيم: "لم أتكلم من قبل عن هذه المشاكل التي أثرت على حياتنا العائلية، لأنني أريد حماية أولادي، واحتراماً مني لخصوصية الموضوع لدى زوجي، ووضعه الصحي. ولكنني اليوم أشعر بأنه علي التصريح عن حالته هذه من أجل إلقاء الضوء على المغالطات التي تصاحب أمراض الصحة النفسية. والذين يعرفون مسائل الصحة النفسية والسلوك القهري، يدركون تماماً أن عائلة المريض تبقى عاجزة عن القيام بأي شيء، إلا في حالة كان المريض قاصراً. كما أنّ الأشخاص الذين ليس لهم علم بمتتبعات هذا المرض قد يطلقون أحكاماً مسبقة، غير متفهّمين أنه مهما حاولت العائلة أو المقرّبون مساعدة المريض، كلّ ذلك لن ينفع إذا المريض نفسه لم يضع نفسه أصلاً في مسار طلب المساعدة".


 

 

أما كانيي ويست فهو قدم منذ أيام اعتذاره لزوجته عبر تويتر، بعد تصريحه أنّه في عام 2012، كانا قد بحثا في أمر إجهاض إبنتهما البكر نورث عندما علمت كيم بأنها حامل منها. وقد قال: "أعتذر من كيم عن تصريحي لهذا الأمر الخاص بيننا أمام العلن، فأنا لم أحمها كما هي حمتني. أعرف أنني أذيتك، سامحيني، وشكرا لأنك كنت دائما بجانبي". كل ذلك أتى من بعد اسبوع واحد على إطلاق كانيي ويست حملته الرئاسية.

 

 

كانيي ويست خلال احدى مناسبات حملته الانتخابية الرئاسية
كانيي ويست خلال احدى مناسبات حملته الانتخابية الرئاسية في وايومينغ

 

ويقال أيضاً أن كيم تريد حماية أولادهما الأربعة من تتبعات هذا الموضوع، ومن تصريحات والدهم العلنية، لما قد يؤثر ذلك على نفسيتهم. إلى ذلك تتجمّع العائلة كلها إلى جانب الأطفال، مجنّبين إياهم التعرّض لأي من هذه المشاكل، وكي يؤمّنوا لهم أجواء طبيعية بعيداً عن أي تشنّج.

 

 

كيم كارداشيان وكانيي ويست مع اولادهما الاربعة
كيم كارداشيان وكانيي ويست مع اولادهما الاربعة

 

 

أضف تعليقا