نساء سعوديات رائدات تميزن في الفنون البصرية

نساء سعوديات يتمتعن بموهبة فنية راقية فأبدعن في مجال الفنون البصرية بتقديمهنّ أعمالاً تفرح لها العين قبل النفس. هنّ سعوديات رائدات في هذا الفن النبيل، يلوّنّ به حياتنا بأجمل اللوحات وأعمال النحت والمجسمات التشكيلية... إليك بعض من هؤلاء السيدات السعوديات وأعمالهنّ البديعة.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - صفية بن زقر


 1صفية بن زقر

فنانة تشكيلية، مؤسسة ومالكة «دارة صفية بن زقر» في جدة، وعضوة أولى في الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون، وعضوة مؤسسة لبيت التشكيليين في جدة، وهي من أوائل مؤسسي الحركة التشكيلية في المملكة العربية السعودية، اشتهرت بتوثيقها في رسوماتها للفلكلور والمظاهر الاجتماعية والثقافية والمعمارية لمدينة جدة ومنطقة الحجاز. وفازت بجائزة «كأس ودبلوم دي إكسيلانس» من جرولادورا عام 1982 في إيطاليا، ومُنحت وسام الملك عبدالعزيز عام 2016م.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - صفية بن زقر

"الصيد" لـ صفية بن زقر

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - صفية بن زقر
"الملابس التراثية" لـ صفية بن زقر

 

اقرئي ايضا: طبيبات سعوديات يحصلن على دعم أبحاث كورونا

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - شادية عالم

2- شادية عالم


 حصلت على البكالوريوس في الفن والأدب الإنجليزي من جامعة الملك عبدالعزيز في المملكة العربية السعودية.
شاركت في معارض وطنية عدة، وهي عضوٌة في كلٍّ من «بيت الفنانين التشكيليين»، و«بيت الفوتوغرافيين» في جدة.
قدَّمت معارض شخصية، وشاركت بأعمالها في معارض دولية مع كبار الفنانين العالميين، في كلٍّ من باريس، والبندقية، وبون، وإسطنبول، وشنغهاي، ودبي، وأثبتت حضورها في المتحف البريطاني بلندن، حيث عرضت عملها المعنون «Hajj: journey to the heart of Islam»، أو «الحج: رحلة إلى قلب الإسلام»، الذي قدَّم صوراً بتقنيات الكولاج وفن البوب، مع سماع تسجيلات صوتية لتكبيرات الإحرام وتلبية الحجيج.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - شادية عالم
"لم نعد سلبيين" للفنانة شادية عالم

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - شادية عالم
"الفلك الأسود" مجسم فني للفنانة شادية عالم في معرض بينالي في البندقية، إيطاليا

 

اقرئي ايضا: هيئة الطيران المدني تعتمد على الفتيات السعوديات في مهنة المراقبة الجوية

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - تغريد البقشي

 3- تغريد البقشي


انطلقت الفنانة التشكيلية تغريد البقشي في عالم الفن عام 1999، لتقيم معرضها الأول عام 2001 ولتصل معارضها الشخصية فيما بعد إلى عواصم أوروبا والعالم. من خلال مشاركتها في أكثر من 200 معرض محلي وعالمي.
وحازت البقشي على جوائز عدة، منها جائزة السعفة البرونزية في مسقط عام 2006
وجائزة السفير والمركز الثاني في مركز الملك فهد الثقافي عام 2007
كما اختار عدد من الأدباء في السعودية والخليج، والعالم العربي أن تكون لوحات الفنانة تغريد البقشي أغلفة لأعمالهم الروائية.
واستخدمت النجمة العالمية ريانا، في مباركتها للنساء السعوديات بقيادة السيارة عام 2018، لوحة للفنانة البقشي.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - تغريد البقشي
لوحة بعنوان "العزلة" للفنانة تغريد البقشي

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - تغريد البقشي
لوحة تغريد البقشي التي استخدمتها الفنانة ريهانا لتهنئة السعوديات بقيادة السيارة.

 

اقرئي ايضا: في يوم المرأة العالمي 10 سعوديات بين 50 امرأة ملهمة

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - زهراء الغامدي


4- الدكتورة زهرة الغامدي


حاصلة على بكالوريوس فنون إسلامية- مع مرتبة الشرف الأولى عام، وماجستير (الحرف المعاصرة) من جامعة كوفنتري في المملكة المتحدة، ودكتوراه في التصميم والفنون البصرية في الجامعة في بريطانيا، وهي أستاذة مساعدة بكلية الفنون والتصميم - جامعة الملك عبدالعزيز، شاركت في عدد من المعارض في جدة ودبي ولندن، وشاركت في عمل في مهرجان شتاء طنطورة تحت اسم نمو يتسارع، اختيرت لتمثيل المملكة في معرض «بينالي البندقية 2019» في إيطاليا.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - زهراء الغامدي
"بعد توهم" لـ زهرة الغامدي

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - منال الضويان

5- منال الضويان


 مصورة وفنانة بصرية، حاصلة على ماجستير في ممارسة الفن المعاصر في الميادين العامة من الكلية الملكية للفنون، ، تتضمن أعمالها الفن التلصيقي، والطباعة بالشاشة الحريرية، واستخدام رذاذ الطلاء والنيون، والإضاءة بالصمام الثلاثي الباعث للضوء.
وعرضت أعمالها في معارض عربية وعالمية، من أبرزها «بينالي البندقية»، و«بينالي برلين»، ومعرض «جوانججو» في كوريا الجنوبية، ومتحف «لوزيانا للفن المعاصر» في الدنمارك. وتعرض أعمالها بشكل دائم في المتحف البريطاني، والمتحف العربي للفن الحديث.
تصدرت قائمة النساء الـ 100 الأكثر تأثيراً عام 2019 التي أصدرتها وكالة «بي بي سي» الإعلامية البريطانية، كما حصلت على جائزة المرأة السعودية عام 2014 عن فئة الفن.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - منال الضويان
مجسم بصري بعنوان "في معلقين سوا" للفنانة منال الضويان

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - لولوة الحمود


6- لولوة الحمود


 حصلت لولوة على البكالوريوس في التصميم الجرافيكي والسمعي البصري من الكلية الأمريكية في لندن.
وتعدُّ لولوة أول سعودية تحصل على الماجستير من جامعة سانت مارتن المركزية للفنون، تخصُّص الفن الإسلامي، وشاركت بلوحاتها في معرض «بينالي لندن للتصميم» بدار «سومرست» الأثرية في العاصمة الإنجليزية، واقتنى أعمالها متحف القارات الخمس في ميونيخ بألمانيا، ومتحف LACMA في لوس أنجلوس، ومتحف جيجو في كوريا.
وتفتخر الحمود بلوحتها الفنية التي تتصدر مكتب ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - لولوة الحمود
لوحة لولوة الحمود الموجودة في مكتب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - علا الحجازي

 7- علا حجازي


  معلمة وفنانة تشكيلية أدرجت أعمالها ضمن الأبجدية العربية واستخدام الحبر المطبوع، حصلت على عدة جوائز أبرزها جائزة مقتنيات الأعمال الصغيرة، وزارة الثقافة، والجائزة الأولى في مهرجان قطر البحري الثاني، جائزة المركز الثاني لمسابقة السفير، وجائزة ملون السعودية للخطوط الجوية السعودية، وجائزة أبها الثقافية المركز الثاني، جائزة الأمير خالد الفيصل، وكرمت في ملتقى الفنانات الخليجيات وملتقى الأقصر للتصوير، شاركت في الكثير من المعارض للفنون التشكيلية سواء داخل المملكة أو خارجها ومنها معارض في كل من الكويت وقطر والبحرين وألمانيا وكينيا والقاهرة والأردن.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - علا حجازي
"رمانة" لـ علا حجازي

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - علا حجازي

"بانتظار الفرج" لـ علا حجازي

 

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - مها ملوح

8- مها ملوح


 فنانة تشكيلية، تعد الفنانة الخليجية الوحيدة التي تعرض أحد أعمالها في متحف اللوفر في أبو ظبي، حاصلة على ليسانس اللغة الإنجليزية من جامعة الملك سعود بالرياض وشهادة بالتصميم والتصوير الفوتوغرافي من كلية دي انزا بكاليفورنيا أمريكا. لديها معارض دولية ومحلية منذ 1976 منها فردية مثل الطريق إلى الجنة (السماء)- أمريكا 2018، ومنها مع فنانين آخرين مثل (أيكون-إيديال) في فيينا 2017، و(أموم) في ممفس أمريكا -أكتوبر2017. إضافة إلى أن أهم المتاحف المحلية والعالمية مثل تايت مودرن والمتحف البريطاني ومؤسسة إبراز ومؤسسة جميل، تقتني أعمالاً للفنانة ملوح في مجموعتهم الخاصة.

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - مها ملوح
"أما بعد" لـ مها الملوح

 

نساء سعوديات رائدات في الفنون البصرية - مها ملوح

"غذاء الفكر" لـ مها الملوح

 

 

أضف تعليقا