أسلوبك في قيادة السيارات يكشف الكثير عن شخصيتك

كل شخص يملك أسلوبه الخاص في قيادة السيارات، الاسلوب هذا قد يكون هادئاً أو عدائياً، قد يكون اقرب الى نزهة ممتعة وقد يكون اقرب الى رحلة من الرعب والتوتر.

أسلوب قيادة السيارات هو إمتداد للشخصيات التي تحدد الية التفاعل مع اسلوب الاخرين في القيادة والتي تحدد القرارات والالية التي يعتمدها الشخص خلال القيادة.

فما الذي يكشفه أسلوبك في قيادة السيارات عن شخصيتك‪؟‬

 

 


تنفعلين وتغضبين بسرعة

قيادة السيارة بالنسبة اليك عبارة عن رحلة مستمرة من التوتر فأنت ما تنفكين تتوترين وتغضبين من هذا السائق أو ذاك وغالباً ما تقومين بردة فعل عنيفة عندما يقدم أي سائق اخر على مزاحمتك أو القيام بحركة ما تستفزك وهذه ردة الفعل تكون عبارة عن القيادة بسرعة مبالغ بها أو محاولة «إخافة» الاخر من خلال الاقتراب منه لحد تعريض نفسك والاخرين للخطر. انت تملكين عدائية كبيرة وعلى الارجح كان العنف هو أسلوب مقبول لحل النزاعات خلال طفولتك. شخصيتك تتمثل بإخافة الاخرين من اجل الحصول على ما تريدين ولهذا السبب انت على الارجح تملكين سيارة كبيرة الحجم أو سريعة.. فخيارك هذا تمحور حول فكرة واحدة مزروعة في اللاوعي وهي ضرورة جعل الاخرين يشعرون بالخوف.

 

لا تغضبين ولا تنفعلين ولا تخرقين القوانين

لا يهمك ما يقوم به السائق الاخر فانت لا تنفعلين. دائماً تضعين حزام الامان قبل الانطلاق وتتأكدين بان المرايا في وضعية مثالية كما انت تستعملين الاشارات حين يتطلب منك الامر ذلك ولا تضغطين على البوق الا في الحالات الضرورية. معدل مخالفتك لقوانين السير شبه معدوم وبالتالي الية قيادتك مريحة لك وللاخرين. انت من النوع الحذر، في القيادة وفي حياتك بشكل عام. تحتاجين الى القواعد والحدود كي تتمكني من بناء حياتك حولها لانها بالنسبة اليك الأسس المتينة التي تؤسس لحياة افضل.
سهلة المعشر والكل يشعر بالكثير من الراحة حين يتواجدون معك وذلك لانك تحبين الامور البسيطة في الحياة.


لا تسمحين لاحد بتجاوزك

في الواقع هناك عدة أشكال هنا سنتحدث عنها تباعاً. في حال كنت من النوع الذي لا يسمح على الإطلاق للسائق الذي يقود خلفك والذي ما ينفك يطلق البوق أو يومض لك من اجل جعله يمر رغم انه يسير بسرعة أكبر منك وحادث السير في حال لم تسمحي له بالمرور قاب قوسين أو أدنى ومع ذلك لا تكترثين فانت من النوع المهووس بفرض سيطرته. قيامه بما يقوم به لا يجعلك تخافين أو تكترثين لما قد يحدث كل ما يهمك هو عدم السماح له بفرض سيطرته. هوسك بفرض سيطرتك يمتد ايضاً لحياتك بشكل عام فإما تسير الامور كما تريدين أو لا تسير. عنادك هو ردة فعلك الدائمة لكل شيء ولكل موقف يكون فيه اكثر من رأي وغالبيتها تكون النقيض الكلي لما تفكرين به.

في المقابل هناك نوع اخر من الشخصيات التي لا تسمح للاخرين بتجازوها. النوعية هذه عادة تقود بهدوء بالغ ومن دون إنفعال حتى يقوم أحدهم بتجاوزها حين الصورة كلها تنقلب رأساً على عقب وكل الهم يصبح تجاوز السائق الذي قام بتجاوزها. هذه الفئة تعاني من تضخم في الانا وغرورها الكبير لا يسمح لها بالقبول بأن هناك بالفعل شخص ما تجرأ وقام بتجاوزها. الامر نفسه في الحياة بشكل عام، فهم عادة شخصيات سهلة المعشر حتى يقوم احدهم بالقيام بعمل ما يجعلهم يشعرون بانهم افضل منهم.. حينها يشعرون بالانزعاج. هذه الشخصيات تؤمن بأنها افضل من غيرها بأشواط ولا تقبل بأن تكون في المركز الثاني حتى ولو تطلب الامر القيام بمخاطرات عديدة.


تستفزين الاخرين كي يقوموا بمسابقتك

أنت الطرف الذي يبادر «لعرض» الدخول في سباق على الطريق السريع مع سائق يتم إختياره بشكل عشوائي. هناك دائماً «مغامرات» من هذا القبيل معك وعادة خياراتك تنحصر بالسائقين الذين يملكون سيارات رياضية رغم أن سيارتك هي النقيض.
هذه الشخصيات تعاني من عقدة النقص وبالتالي تشعر وكأنها أقل قيمة من غيرها وبالتالي تحاول دائماً تسجيل الانتصارات والنقاط كي تثبت لنفسها ولاخرين لا تعرفهم ولن تعرفهم مستقبلاً بانها الافضل.
في الحياة هناك الكثير من الاحباط لان هذه النوعية من الشخصيات عادة تفشل في تحقيق احلامها وطموحاتها وبالتالي هناك حاجة ماسة لسد الفراغ الذين يشعرون به من خلال إنتصارات في مجالات اخرى.

 

إقرئي ايضاً: اشتركي الآن في صفحة "الجميلة" على الفيسبوك

 

بوق السيارة صديقك المفضل

تقفين عن إشارة حمراء ثم تتبدل الى خضراء والسيارة التي تقف امامك لا تتحرك بشكل فوري، ردة فعلك الاولى خلال تلك الثانية هو إطلاق البوق. يدك دائماً على البوق لانك تتوقعين من الاخرين التصرف والقيام بردة الفعل المثالية خلال ثوان معدودة. انت اما من النوع الذي يضع اهمية كبرى على التفاصيل والذي يسعى الى المثالية في كل شيء أو من النوع الحساس جداً والذي لا يتقبل الانتقاد.

في الحالة الأولى انت تتوقعين من الاخرين ان يقوموا بالامر بالشكل الصحيح وبشكل فوري وذلك لانك شخصياً تعملين كل ما بوسعك من اجل القيام ذلك. غالباً ما تنتقدين الاخرين عندما لا يقومون بعمل متقن لانك من النوع الذي ينشد المثالية المطلقة في كل شيء.. اي شيء اقل من مثالي يزعجك وبشدة.

في الحالة الثانية قد تكونين من النوع الذي يتحسس وبشكل كبير من الانتقادات.. وبالتالي تريدين من السيارة التي تقف امامك ان تتحرك بسرعة كي لا يقوم السائق الذي يقف خلفك بإطلاق بوقه وتحميلك مسؤولية عدم الانطلاق فور تبدل الإشارة. الامر نفسه ينطبق على حياتك اليومية، فانت تحاولين القيام بعملك وعمل غيرك كي لا يتم إنتقادك لانك وبكل بساطة حساسة أكثر مما يجب ولا يمكنك التعامل وبشكل منطقي مع الانتقادات.


تقودين على الجانب الايمن من الطريق
الخط الأيمن في غالبية الدول مخصص للسيارات التي لا تريد السير بسرعة. هذه الفئة لا تريد الدخول في توتر وجنون القيادة الذي يدور على المسرب الأيسر وبالتالي يلتزمون بالسرعة المحددة لهم في خطهم الايمن. هذه الفئة من النوع الهادئ الذي يفكر بالامور من زوايا مختلفة.. فبينما الكل يعتبر ان الخط الايسر حيث القيادة السريعة تضمن الوصول بسرعة، الذي يقودون على الخط الايمن يدركون بأن النتيجة هي نفسها ولكن بمخاطرة اقل . الامر نفسه ينطبق على حياتهم فهم الفئة التي دائماً تخرج بحلول مريحة لهم توفر لهم النتيجة نفسها بأقل قدر من التوتر والقلق. هم فئة  تملك الكثير من الطاقة الإيجابية والصبر.

 

تقودين على الجانب الايسر من الطريق

نعم خط السرعة الذي يضمن لك القيادة بسرعة والوصول بشكل اسرع. لا تكترثين للتوتر الذي قد يصيبك بسبب قيادتك على ذلك الخط السريع فكل ما تفكرين به هو الوصول باسرع وقت ممكن. انت من النوع المغامر الذي لا يخاف ولكنك في الوقت عينه من النوع الذي عليه ان يفرض سيطرته وأن يضمن سير الامور بسرعة بالغة لان الصبر في حده الادنى.
تظنين بانك دائماً على حق وبأن ما تفكرين به هو السبيل الوحيد الذي لا يحسن حياتك فحسب بل حياة الاخرين.


تقودين على المسار الأوسط

من الناحية النظرية المسار الأوسط هو الاكثر آماناً، فالسرعة هناك متوسطة ولا إزعاج ولا توتر ولكن من الناحية العملية المسار الأوسط هو الاكثر خطورة وغالبية حوادث السير تحدث هناك لان الذين يريدون تجاوز السيارات في المسار الأيسر أو حتى في المسار الأيمن يعتمدون المسار الأوسط كوسيلة للانتقال من مسار لاخر وبسرعة بالغة. الخط الاوسط هو رعب حقيقي وانت تدركين ذلك ومع ذلك تعتمدين عليه وبشكل دائم لانه من الناحية النظرية هو الاكثر آماناً. انت من النوع الذي يتجنب المتاعب والذي يسير في حياته وفق إيقاعه الخاص والذي لا يريد أن يستعجله أحد أو ان يرغمه على القيام بشيء لا يريد القيام به. ولكن المشكلة هي ان الاخرين لا يدعون هذه الفئة وشأنها ولكن ولحسن الحظ هناك الكثير من الصبر عند هذه الفئة وبالتالي تملك القدرة على تجاهل كل الإزعاج والتركيز والوصول الى الامور التي تريدها لنفسها.

تابعي كل ما يتعلق بقيادة السيارة في السعودية على موقع السائقة الأولى واربحي الجوائز القيمة  بالضغط هنا

إقرئي ايضاً:

ما الذي يعنيه يوم عيد ميلادك وفق الأبراج ؟

الصفات الرجولية المثيرة لكل برج

تريدينه أن يظهر جانبه الحساس والحنون؟ برجه يكشف لك الطريقة

أضف تعليقا