4 نصائح تساعدك على مواجهة اعراض الولادة في الشتاء

تزداد صعوبة الولادة كلما ازدادت برودة الطقس، خاصة في فصل الشتاء، مما يصعب على الأم مواجهة آلام ما بعد الولادة وتخطي هذه المرحلة الصعبة بسلام، فهناك العديد من الأسباب التي تجعل الولادة في الشتاء أصعب منها في أي فصل آخر، ومن بينها:

1- طول فترة التعافي بعد الولادة:
بعد الولادة، تكون مناعتكِ ضعيفة، ويكون جسمكِ أكثر قابلية للإصابة بأمراض الشتاء المنتشرة والتقاط العدوى، خاصة مع قلة النوم وعدم وجود وقت للراحة، وقد تطول فترة استشفاء جسمكِ وعودته لطبيعته بعد الولادة في الشتاء، لذا عليكِ الالتزام بنصائح طبيبكِ، وعدم التعرض لتيارات هواء باردة، والاهتمام بتناول أطعمة صحية ومفيدة في هذه الفترة، وننصحكِ أيضًا بأخذ تطعيم الإنفلونزا الموسمية خلال فترة حملك؛ استعدادًا لولادة آمنة في الشتاء.

2- بطء التئام جرح الولادة:

في حالة الولادة الطبيعية:
قد تزيد حاجتكِ للتبول بعد الولادة في الشتاء، خاصة مع برودة الجو، وحاجتكِ إلى تناول كميات كبيرة من السوائل لزيادة إدرار الحليب الطبيعي، ما يؤثر في سرعة التئام جرح الولادة الطبيعية؛ نتيجة لتعرض هذه المنطقة للماء عدة مرات في اليوم، ويزيد من احتمالية التهاب الجرح، لذا احرصي على تجفيف هذه المنطقة وتطهيرها باستمرار؛ باستخدام الغسول المطهر الذي يصفه لكِ طبيبكِ.

اقرئي أيضًا : اكتئاب ما بعد الولادة .. ما هي اسبابه؟

في حالة الولادة القيصرية:
نتيجة لبرودة الطقس الشديدة، قد تحتاجين لارتداء العديد من طبقات الملابس لتدفئة جسمكِ، ما يزيد من صعوبة التغيير على جرح الولادة القيصرية والاعتناء به، ولكن عليكِ متابعة الجرح وتنظيفه يوميًا، ومراجعة طبيبكِ فورًا في حالة ملاحظتكِ لأي علامات غير طبيعية به، مثل الاحمرار، أو التورم، أو خروج سائل منه.

3- اكتساب الوزن الزائد في الشتاء:
تزيد قابلية جسم الأم لاكتساب الوزن الزائد؛ إذ قد يؤدي شعوركِ بالبرد إلى زيادة رغبتكِ في تناول الأطعمة وزيادة شعوركِ بالجوع، لتدفئة جسمكِ ومع قلة الحركة واختلال الهرمونات بعد الحمل والولادة، فسرعان ما يختزنها الجسم في صورة دهون ويزداد وزنك، لذا ننصحكِ باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن بعد الولادة للحفاظ على صحتكِ ورشاقتكِ.

اقرئي أيضًا : كل ما يجب معرفته عن الولادة «اللطيفة»

4- انقباضات الرحم
قد تؤدي البرودة إلى زيادة شعوركِ بانقباضات الرحم بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية، لذا احرصي على ارتداء ملابس مناسبة لتدفئة جسمكِ جيدًا، مع تناول المشروبات الدافئة؛ لتساعد جسمكِ على التعافي والعودة لطبيعته سريعًا.

وإليكِ 4 نصائح تساعدكِ على مرور فترة ما بعد الولادة في الشتاء بسلام:

1- تجنبي التعرض لتيارات هواء باردة، واحرصي على توحيد درجة الحرارة بالمنزل؛ إذ إن أغلب الفيروسات تنشط عند تعرض الجسم لتغيير مفاجئ في درجات الحرارة.

2- لا تُلبسي طفلكِ طبقات كثيرة من الملابس الشتوية، بالإضافة إلى لفه ببطانية ثقيلة؛ خوفًا عليه من البرد، بل اختاري ملابس مناسبة له، مع مراعاة أن يزيد عنكِ بطبقة واحدة من الملابس، على أن تكون الطبقة الأولى الملامسة لجسمه مصنوعة من القطن الخالص.

اقرئي أيضًا : 5 حالات تستوجب الولادة القيصريّة!

3- تجنبي الخروج برضيعكِ ليلاً قدر الإمكان، خاصة في الأيام الممطرة أو شديدة البرودة.

4- احرصي على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن لتجنب اكتسابكِ وزنًا زائدًا، ولا تهملي في تناول المكملات الغذائية التي يصفها لكِ طبيبكِ.

أضف تعليقا