7 استخدامات لم تجرّبيها لمرطب الشفايف... الرقم 1 مدهش

من الطبيعي أن تلجئي إلى مرطّب شفتيك لعلاج جفافهما وحمايتهما من التشقق. لكن، من الضروري أن تعرفي أنّه يمكنك الاستعانة بهذا المستحضر من أجل أداء مهمات جمالية أخرى.

 

1 لإزالة بقع الماسكارا

قد تسيل الماسكارا التي تزيّن رموشك خلال النهار. وهذا ما يزعجك ويفسد إطلالتك. لكن، لا تقلقي! ضعي في حقيبتك دائماً مرطب شفاه. وفي هذه الحالة، طبّقي القليل منه على بقعة الماسكارا السائلة ثم افركيها بقطعة من القطن الناعم. وستلاحظين أنها زالت بسهولة من دون أن تترك أي بقعة حمراء.

 

  

 2 لتسريح الخصلات المتمرّدة

في حال لم تتمكني من تسريح إحدى خصلات شعرك، ضعي عليها القليل من منتج ترطيب الشفاه. فهو يحتوي على مكونات دهنية تغذي شعيراتك وتمنع تجعدها. لكن، لا تطبقي هذه الحيلة على جذور شعرك في حال كان دهنياً.

 

 

 3 لمنع تهيّج البشرة بعد إزالة الشعر

إذا ظهرت على بشرتك أعراض الحساسية بعد نزعك الشعر الزائد عنها، لا تترددي في مسحها بالقليل من مرطب الشفاه. وتذكّري أنه يساعد على التئام الجروح الصغيرة التي قد تنتج عن استخدامك الشفرة. ولهذه الغاية، طبقي على الجرح قطعة من القطن تحتوي على القليل من هذا المنتج لبعض الوقت.  

 

 

4 لعلاج جفاف بشرة القدمين

إذا كنت تواجهين هذه المشكلة، يمكن مرطب الشفاه أن يساعدك على حلها. إذاً ضعي على بشرتهما القليل منه ثم انتعلي جوارك قبل أن تذهبي إلى سريرك ليلاً. وفي الصباح التالي ستلاحظين أّنهما أصبحتا كقدمي الأطفال.

 

5 لترتيب الحاجبين

في حال كانت شعيرات حاجبيك صعبة الترتيب، إمسحيها بواسطة فرشاة صغيرة ناعمة بالقليل من مرطب الشفاه وستلاحظين الفرق.

 

6 لمنع تشقق واحمرار الأنف

عادة ما يظهر الاحمرار على أنفك وفي محيطه عندما تصابين بالزكام وتستخدمين المحارم الورقية. إذاَ، طبقي على هذه المنطقة لمسة من مرطب الشفاه. فهو يرطب بشرتها ويمنع تهيجها.

7 للحفاظ على رائحة العطر

قد تزول رائحة عطرك بعد مضي وقت قصير على وضعك له. لذا، وفي حال أردت الحفاظ عليها لوقت طويل خلال النهار، طبقي هذه الوصفة: ضعي القليل من مرطّب الشفاه على عنقك ومنطقة النبض لديك قبل أن ترشي عطرك.

اقرئي أيضاً

 
بودرة الاطفال:6 استخدامات لا تخطر في بالك... الثاني مذهل!
 
استخدامات لا تعرفينها لزيت الأطفال... أوّلها حرق الدهون
 
7 استخدامات لم تجربيها من قبل للمناديل المبللة

   

 

 

أضف تعليقا