كيف أرفض شخص معجب بي؟

ليس من الممتع أبدًا أن يتم رفضك، ولكن من الصعب أيضاً أن تكون أنت الشخص الرافض، حيث يتعين عليك مهمة صعبة لتوضيح مشاعرك ونيتك اتجاه الشخص الآخر، وفي نفس الوقت ستكون حذراً وودوداً عند التعامل معه حتى لا تجرحه بأي طريقة كانت.

ولهذا هناك بعض الخطوات التي قد تساعدك في الإجابة على سؤال "كيف أرفض شخص معجب بي؟".

كوني صادقة

 

أفضل شيء تفعله مع شخص لا تكن له نفس المشاعر، هو ألا تجعله يعيش الوهم، وتبعد عنه الأذى بصدقكِ معه، وتلطيف الكلام الذي ستتحدثين به معه، وفي نفس الوقت ستكوني مباشرة.

جهزي نفسك

 

بقدر ما تحاولي أن تكوني لطيفة، عندما ترفضين شخصًا، عليكِ أن تكوني مستعدة لما سيقوله الطرف الآخر، وتذكري أن الطرف الآخر ربما قد يشعر بالسوء، وهذا سيفرض احتمالية قول مؤذي أو قد يجرحكِ، ومن المهم أن تعرفي جيداً هل سترغبين في الاستمرار بالتعامل مع هذا الشخص أم لا.

افعلي ذلك وجهًا لوجه

 

في هذا العصر الرقمي حيث نتواصل كثيرًا عبر الرسائل النصية والهاتف أكثر مما نتواصل شخصيًا، قد يكون من الصعب معرفة كيفية إخبار شخص ما أنك غير مهتم، وعلى الرغم من أن الرفض السريع للنص قد يكون مغريًا، إلا أنه مجرد شكل سيء.

ولكن وجهًا لوجه هو الخيار الأفضل دائمًا، فهو ليس الأكثر احترامًا فحسب، بل يمنح الشخص الآخر فرصة ليرى من خلال تعابير وجهك ولغة جسدك أنك جاده في كلامك.

كما يمنحك الانفصال الشخصي أيضًا فرصة لمساعدة الشخص الآخر في معالجة ما أخبرته للتو إذا شعرت بالحاجة إلى القيام بذلك.

تجنّبي إلقاء اللوم

مهما كان سبب مشاعرك، تجنبي إلقاء اللوم على الشخص الآخر عندما تخبريه بما تشعرين به، ولا تبدئي في الإشارة إلى جميع الأخطاء أو المشكلات التي يعاني منها الشخص والتي تقودك إلى اتخاذ قرارك برفضها، فكل ما سيفعله ذلك هو تأجيج الموقف وجعله أكثر ضررًا.

على سبيل المثال ، بدلاً من قول "أنا أرفضك لأنك تعاني من كذا" أو "لست منجذبة إليك" ، جربي أسلوبًا أكثر ليونة، وحاولي أن تقولي شيئًا كهذا بدلاً من ذلك: "بمرور الوقت يبدو أن اهتماماتنا قد أخذتنا في اتجاهات مختلفة، وسأعتز دائمًا بالصداقة التي شاركناها، لكنني أعتقد أن الوقت قد حان بالنسبة لي للمضي قدمًا الآن."

اعلمي أن ما تشعرين به أمر طبيعي

قد يؤدي الشعور بالتوتر قبل رفض شخص ما في كثير من الأحيان إلى جعل الفعل يبدو أكثر صعوبة، ولكن من المهم أن تدركي وتتقبلي أنه من الطبيعي أن تشعري بالقلق قبل أن تخبري شخصًا ما بأخبار سيئة.

وفقط تذكري أن بعض أفضل القرارات (في هذه الحالة، قرار الرفض أو الانفصال عن شخص ما) غالبًا ما نشعر بها وكأنها أصعب القرارات، ولكن جزء من كوننا ناضجين، فهذا يعني قدرتنا على اتخاذ قرارات صعبة في بعض الأحيان، لذلك لا تخافي من القيام بما تحتاجين إلى القيام به.
 

لا تعطي الأمل الكاذب

إن أحد أكبر الأخطاء التي يرتكبها الناس عندما يتعلق الأمر بإنهاء علاقة عاطفية، هو إعطاء الشخص الآخر أملاً كاذبًا.

وكل ما يفعله الأمل الكاذب هو إطالة عملية الشفاء للشخص الآخر، ولا يضعك أيضًا في حالة جيدة، لأن الشخص الذي ترفضه قد يشعر وكأنك تلعب به، لذا يجب أن تكوني صريحة وأن تجري محادثة مباشرة معه وأن تخبريه عن موقفك.

المصدر: canadianliving

ملاحظة: مصدر الصور موقع Freepik
تابعي أيضاً: 

 

علامات حب الرجل الأربعيني علامات حب الرجل الأربعيني
أضف تعليقا