أضرار المدفأة على الأطفال

المدفأة من أهم الطرق التي توفر الدفء للإنسان خلال فصل الشتاء البارد والذي يستغرق أوقات طويلة إلا أن سوء إستخدامها لا يعود بالنفع علي أفراد الأسرة وينبغي الإلتزام بها لتحقيق النفع المطلوب ، وعلى الرغم من فوائدها إلا أنها لها بعض الجوانب الضارة وخاصة على صحة الأطفال ، لذلك سوف نعرض لكِ عزيزتي القارئة من خلال هذا المقال أضرار المدفأة على الأطفال فتابعينا .

 

أضرار المدفأة على الأطفال :

١. جفاف البشرة وسيلان في الأنف

تعمل المدفأة علي تقليل رطوبة الهواء الموجودة في المنزل بسبب هوائها الساخن فيؤدي إلي حدوث جفاف البشرة والإصابة بالحكة والعدوى وإحمرار الجلد فإن حدوث الجفاف بدرجة كبيرة يؤدى إلى سيلان الأنف لدى طفلك.

٢. احتجاز السموم والغازات الملوثة الموجودة داخل المنزل

 تعمل المدفأة على إطلاق غاز أول أكسيد الكربون وهو يؤدي بدوره إلى تلف المخ والإصابة بأمراض داخل الجهاز التنفسي ، كما أنها تعمل على احتجاز الغازات السامة داخل المنزل .

٣. الإصابة بالحروق

يجب وضع المدفأة في مكان بعيد عن الأطفال لتجنب ملامسة الأطفال لها ولحمايتهم من خطر الإصابة بالحروق .

٤. الإصابة بنزلات البرد

بسبب تغيير درجة حرارة الغرفة عن الجو الخارجي فإنها قد تؤدى إلى الإصابة بإرتفاع درجة حرارة طفلك وإصابته بنزلة برد كنتيجة لخروجه من الغرفة الدافئة إلى الجو البارد .

٥.الإصابة بالحساسية

بعض الأطفال تعاني من حساسية الصدر والأنف أو الجلد أو العين ويكون السبب راجع إلى تغير دراجات المنزل أو الغرفة المقيم بها طفلك .

 

طرق لتجنب أضرار المدفأة :

• تهوية البيت من حين لآخر من خلال النوافذ لعدم حدوث اختناق .

• احرصي علي أن يرتدي طفلك الملابس المناسبة لفصل الشتاء .

 • تقليل ملابس طفلك قطعة واحدة عند تشغيل المدفأة وإرجاعها عند إيقافها.

 • احرصي علي إيقاف تشغيل المدفأة عند النوم .

 • ضبط المدفأة علي درجة حرارة معتدلة بالنسبة لدرجة الحرارة الخارجية.

 • الإهتمام بصيانة وفحص المدفأة للتأكد من عدم وجود تلف بها .

إقرئي أيضاً

فوائد ورق الجوافة للأطفال الرضع

نصائح للأم تساعد على خلع الطفل للحفاض سريعاً

متى يبدأ الطفل في الجلوس؟

أضف تعليقا