متى يبدأ الطفل في الجلوس؟

جلوس الطفل هو أمر يختلف من طفل إلى آخر؛ فبمجرد إتقان الطفل للتحكم في حركة رقبته وحفاظه على توازنه وكذلك تقوية عضلاته الخلفية، اعلمي وقتها أن الطفل مستعد للجلوس، ومن بعدها تبدأ مرحلة الزحف، ثم الوقوف وأخيراً المشي، وكل هذه المراحل تشتاق كل أم أن تراها في طفلها، وموضوعنا اليوم يهتم بهذه التفاصيل، وسوف نتعرف على الوقت المناسب لجلوس الطفل، وطرق تساعد الام على تقوية عضلات الرقبة والظهر للطفلح حتى يستطيع الجلوس.


متى يبدأ الطفل في الجلوس؟

 

متى يبدأ الطفل في الجلوس

اقرئي أيضا

أسماء بنات تبدأ بحرف الألف


وضع الخبراء جدولاً معيناً للوقت المناسب لجلوس الطفل؛ حتى لا تقلق الأم بشأن عدم جلوس طفلها في الشهر الرابع، وحددوا الوقت المناسب للجلوس بين الشهر الرابع والسابع، ويختلف الوقت باختلاف قدرات الطفل الحركية كما ذكرنا في السطور السابقة، وبمجرد بلوغ الطفل الشهر الثامن فإنه يجلس من دون مساعدة من الأم أو الأب لبضع دقائق.


طرق لمساعدة الطفل على الجلوس:


النوم على البطن


وضع الطفل على بطنه من الشهر الأول لوقت قصير بشكل يومي، يساعده على تقوية عضلات الرقبة والظهر؛ حتى تلاحظي عند بلوغه الشهر الثالث أنه يستطيع رفع رقبته.


استخدام الوسادة

 

 

اقرئي أيضا

لكل أم مرضع.. أطعمة احذري تناولها

 

استخدام الوسادة

 


استخدام الوسادة المريحة ووضعها تحت بطن الطفل، من الأمور التي تساعده على تعلم الجلوس سريعاً، مع ضرورة ملاحظة الأم لطفلها عند وضع الوسادة؛ حتى لا ينقلب يميناً أو يساراً؛ فيتعرض للأذى.


تأمين الطفل


بمجرد إتمام الطفل شهره الرابع، ينبغي على الأم أن تؤمن الأرضية المحيطة للطفل، وعدم وضع أشياء حول الطفل قد تؤذيه، وأن تكون الأرضية التي يجلس عليها الطفل مفروشة، وإحاطة الطفل بالوسادات.


وضع مرآة


هناك مرآة بلاستيكية غير قابلة للكسر، يمكنك سيدتي الأم وضعها أمام طفلك حتى يشاهد نفسه؛ فيرغب في الاستمرار في الجلوس.


الألعاب


وضع الألعاب التي يحبها الطفل في مكان ليس بعيداً وليس بالقريب من الطفل؛ حتى يحفز الطفل على الزحف نحوها لتقوية عضلات الرقبة والظهر ويبدأ في الجلوس.

اقرئي أيضا

علاج البلغم عند الأطفال

أضف تعليقا