الجدول الصيني لتحديد نوع الجنين 

 

يعتبر الجدول الصيني لتحديد نوع الجنين من الطرق البدائية التي ترغب الكثير من النساء في تجربتها من اجل معرفة اذا كن ينتظرن ولداً ام بنتاً. ومن اجل هذا يجب القيام بعملية حسابية تستند على عمر الام القمري وشهر الحمل القمري وتاريخ الاخصاب او التبويض. وليس من الصعب تطبيق هذه العملية الحسابية. ويمكن تجربتها بدافع الفضول وان كانت الآراء تختلف حول جدواها ومدى صحة النتائج التي تؤدي اليها ورغم ان العلم لم يثبت فاعليتها بعد.  

 

ولد أم بنت بحساب الجدول الصيني 


من اجل تطبيق الجدول الصيني لتحديد نوع الجنين، من الضروري اولاً توفر بعض الشروط الاساسية ومن ابرزها معرفة الشهر القمري الذي حدث فيه الحمل وعمر الام حسب التقويم القمري او الصيني. ومن المعروف ان عمر الشخص وفقاً لهذا التقويم هو العمر الميلادي زائد عام واحد. 
ومن اجل القيام بالعملية الحسابية التي قد تساعد على معرفة نوع المولود المنتظر، يجب اتباع هذه الخطوات. 
1- يتم اولاً حساب العمر الصيني او القمري للأم. ويجب ان يكون الرقم تاماً وصحيحاً اي خالياً من الكسور. فإذا كان سنها 20 عاماً و4 اشهر، يتم اولاً الغاء الكسر ليصبح العمر 20 عاماً فقط. بعد هذا تتم اضافة 1 للحصول على العمر القمري للأم وهو 21 عاماً. 
2 - بعد ذلك يجب تحديد الشهر الذي تم خلاله الاخصاب او التبويض.  ويمكن ان تتم معرفة نوع الجنين من خلال الخانة المشتركة بين العمر والشهر. فإذا تبين ان عمر الام 21  عاماً وان التبويض تم في يناير فهذا يمكن ان يدل على ان المولود المنتظر صبي او ولد بحسب الجدول. 

 

نصائح قبل استخدام الجدول الصيني 


قبل الاعتماد على الجدول الصيني لتحديد نوع الجنين، من المهم الحرص على تطبيق بعض النصائح للحصول على النتيجة الاكثر دقة. 
 - يجب اولاً معرفة كيفية الحصول على العمر القمري للأم. 
- يجب الانتباه الى تحديد عمر الام في فترة حدوث الحمل وليس العمر الحالي اي الذي تبلغه عند اجراء العملية الحسابية. 
- من الضروري تحديد موعد حدوث الحمل بالتوقيت القمري او الصيني.
- لا يعتبر الجدول الصيني الذي لا يعتمد على التقويم القمري صحيحاً وهو ما يجب الانتباه اليه دائماً عند الحساب. 
- يجب الحرص على تحديد التواريخ والارقام بدقة لكي تكون نتيجة العملية الحسابية دقيقة وصحيحة.  
- من المهم دائماً وقبل اللجوء الى الجدول الصيني لتحديد نوع الجنين ان تتذكر الام انه لا يستند على اساس علمي مثبت بالبراهين. ولهذا من الممكن ان يؤدي الى الحصول في بعض الحالات على نتائج خاطئة. ويبقى الفحص الطبي المناسب هو الحل الامثل والاكثر صحة ودقة. 

 اقرئي ايضا:

علامات تشير إلى أن جنس المولود أنثى
أضف تعليقا