الملكة ليتيزيا تتألق بالمجوهرات الفاخرة 

 

خلال زيارة رئيس إيطاليا إلى أسبانيا أقام ملك أسبانيا الملك فيليب السادس مأدبة عشاء على شرفه ، وفي هذه المناسبة أطلت ليتيزيا ملكة أسبانيا بكامل أناقتها وفخامتها في القصر الملكي في مدريد حيث اختارت فستان سهرة أسود اللون وأكملت طلتها بـ مجوهرات مرصعة بالألماس واللؤلؤ تفوق ما عودتنا عليه في العادة وذلك تزامناً مع فخامة المناسبة.

 


المجوهرات المرصعة بـ الألماس التي اختارتها ليتيزيا أتت من خزينة المجوهرات الملكية الأسبانية لكنها لم تتخل عن خاتمها الذهبي من Karen Hallam الذي أهدته إياه ابنتاها والذي ترتديه في أصبع السبابة دائماً.
ارتدت تاج الألماس واللؤلؤ Diamond and Pearl Loop Tiara الذي تمت صياغته في القرن التاسع عشر للملكة ماريا كريستينا ملكة أسبانيا زوجة الملك ألفونسو الثاني عشر ووالدة الملك ألفونسو الثالث عشر.
التاج مصنوع من البلاتين ومرصع بالألماس على شكل دموع مقلوبة وزهور وتعلو الدموع وتتوسطها حبوب من اللؤلؤ الأبيض.

 


هذا التاج ارتدته في الماضي جدة الملك فيليبي ملك أسبانيا الحالي وكذلك والدته الملكة صوفيا. يذكر أن أول مرة ارتدت فيها الملكة ليتيزيا التاج كانت منذ 3 سنوات من أجل حفل عشاء أقيم على شرف رئيس الصين عام 2018 .

 


ولإكمال طلتها اختارت زوجين من الأقراط الصغيرة من اللؤلؤ واستعانت أيضا بقطعتين من المجوهرات من مجموعة Joyas de Pasar التي تركتها الملكة إينا في وصيتها ليتداولها ملوك أسبانيا 
وقد ارتدت ليتيزيا من المجموعة عقداً من الألماس وبروش من اللؤلؤ الرمادي والألماس مؤلف من حبة من اللؤلؤ الرمادي تستقر فوق إطار مصنوع من صفين من حبوب الألماس البراق وتتدلى من البروش حبة من اللؤلؤ الرمادي كالقلادة. 

 


وأكملت ملكة أسبانيا طلتها بارتداء سوار مرصع بالألماس يعتقد الخبراء أنه جزء من عقد كان يعود للملكة إينا. حيث أن ليتيزيا ترتدي نسخة أقصر من العقد المذكور ما جعل الخبراء يعتقدون أنها حولت الجزء المقطوع منه إلى سوار أو أن عقد الملكة إينا يمكن ارتدائه بعدة أشكال مختلفة. 

 

اقرئي أيضاً:أبرز إطلالات مجوهرات الملكة ليتيزيا

 

أضف تعليقا