تعليمات بعد الليزر مهمة لصحة البشرة

 

العناية بالبشرة لا تنتهي بانتهاء جلسات الليزر، إذ يجب توخي الحذر والتنبه إلى بعض الممارسات التي من شأنها أن تطيح بنتيجة الليزر المرغوب بها. 
 ينصح معظم أطباء الجلد بضرورة التقيد ببعض الخطوات المهمة بعد جلسات الليزر للحفاظ على صحة البشرة، خاصة وأنها في هذه المرحلة، تكون أكثر حساسية، سواء كان الهدف من الجلسات تقشير البشرة أو إزالة الشعر الزائد. 

 

ما هي هذه الخطوات؟

 

نصائح الخبراء بعد جلسات الليزر

 

الراحة بعد الليزر


خطوة مهمة تلي جلسة الليزر بغية الحفاظ على البشرة. ينصح الخبراء بالاستلقاء وتطبيق كمادات من الثلج للتخفيف من أي ألم  محتمل بعد الليزر والذي يكون شبيهاً بحروق الشمس الطفيفة، كما يحتمل أن يصاحبه بعض التورم والاحمرار.     

 

عدم خدش الجلد


يجب بعد جلسات الليزر تجنب حك الجلد، تجنباً لظهور الندوب أو الإصابة بأي بعدوى. في حال ملاحظة هياج في الجلد وعدم السيطرة من خدشه، ينصح بمراجعة الطبيب، فقد يقوم بوصف أنواع من الكريمات تحتوي على الستيرويد Steroids أو تلك المبردة التي تحتوي على الألوفيرا والخالية من المواد الكيميائية والعطرية، كما يمكن الاستعانة بجل الألوفيرا الطبيعي المستخرج طازجاً من النبتة. 

 

الأدوية المسكنة 


لا بأس من اللجوء إلى الأدوية المسكنة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية في اليوم الأول بعد جلسة الليزر، لكن لا بد من التنبه إلى ضرورة عدم تناول عقار الأسبرين Aspirin، لأنه مسيل للدم، ما يزيد من فترة الشفاء. 

 

تجنب التعرض لأشعة الشمس


الوقاية من أشعة الشمس من أهم الخطوات التي لا بد من التقيد بها، سواء قبل أو بعد الليزر، إذ يجب الامتناع عن التعرض لأشعة الشمس في 3 أيام الأولى التي تلي الجلسة، وفي الحالات الاضطرارية، لا بد من تطبيق كريم واقٍ، يفضل استشارة الطبيب لمعرفة النوع الذي يتناسب مع طبيعة البشرة ومعرفة نسبة الحماية المطلوبة.
لذا يرى الأطباء بأن الخريف والشتاء هما الفصلان الأنسب للقيام بجلسات الليزر تجنباً لأشعة الشمس وما قد ينتج عنها من آثار على الجلد المعالج بالليزر، كالبقع الداكنة، التصبغات وغيرها.

 

الحذر عند تنظيف البشرة 


بعد جلسة الليزر، يجب تنظيف البشرة برفق وحذر شديدين، وذلك بالامتناع عن استخدام المستحضرات التي تحتوي على مواد كيميائية أوعطور. يمكن استبدال هذه المنتجات بأخرى طبيعية كالعسل، على سبيل المثال. 
 

الامتناع عن تطبيق المكياج


بعد جلسة الليزر، سواء كانت لتقشير البشرة أو إزالة الشعر الزائد، يتوجب عدم تطبيق مساحيق التجميل لمدة 3 أيام، تجنباً لردود فعل محتملة للجلد. 

 

عدم تقشير البشرة


تجنباً لأي أذى قد يلحق بالبشرة بعد الليزر، لا بد من الامتناع عن تقشيرها في الأيام الـ 3 الأولى التي تلي الجلسة. 

 

ترطيب البشرة


خطوة ملزمة، لا بد من عدم التهاون بها على الإطلاق، لكن بالمقابل، بجب اختيار الكريمات المكونة من مواد طبيعية والخالية من أي عطور أو مواد كيميائية.   

 

تجنب تسمير البشرة 


الامتناع عن استخدام الكريمات التي تجعل من لون البشرة داكناً، ككريمات التان، كذلك التعرض المباشر إلى التسمير عن طريق الشمس أو أنابيب التسمير، لأنها ستتسبب بظهور بقع داكنة على الجلد وبتفاوت درجات لونه. 

 

الامتناع عن استخدام مزيل العرق

 


عند إزالة الشعر من منطقة الإبطين، ينصح الأطباء بعدم استخدام أنواع مزيل العرق في اليومين اللذين يليان جلسة الليزر لاحتوائها على مواد معطرة وكيميائية. 

 

عدم إزالة الشعر 


بعد الليزر يجب الامتناع عن إزالة الشعر بأي وسيلة، سواء الشمع الحلاقة، أو غيرهما، وذلك لمدة شهر تقريباً. 

اقرئي أيضاً: 

ليزر لشد البطن ليزر لشد البطن
أضف تعليقا