هل تشقير الحواجب آمن للحوامل؟

تشعر الحامل بالقلق حيال روتين الجمال المعتاد، لاسيما وان اغلب منتجات العناية بالشعر والبشرة تحتوي على مركبات كيميائية قد تشكل بعضها خطورة على الجنين.

من ضمن منتجات الجمال التي تتوقف عن استخدامها كثير من الحوامل هي مستحضرات التشقير سواء الخاصة بشعر الوجه أو الحواجب. لكن ما يدعو للتفائل أن هذه المنتجات ليست ممنوعة كما تظنين، بينما يمكن استخدامها تحت قائمة من النصائح والشروط.

تعتبر نتائج الأبحاث بشكل عام أن تشقير الحواجب آمن ولا يُعرف أنه يسبب أي ضرر محتمل للجنين الذي ينمو بداخلك.

لكن، لكي تكون في الجانب الآمن ، من الأفضل دائمًا تجنب أي نوع من المواد الكيميائية أثناء الحمل.أي شيء تفعليه في هذه المرحلة يمكن أن يؤثر على طفلكِ. لذلك ، من الأفضل دائمًا توخي الحذر.

 

إذا كنت ترغبين في تشقير حاجبيكِ فإليك بعض النصائح:

 

 

تشقير الحواجب للحامل

 

 

1. كريمات التقشير تحتوي على مواد كيميائية لذا يجب استشارة الطبيب قبل تطبيقها على الجلد أو الشعر.
2. اغسلي وجهكِ بالماء البارد لإغلاق المسام المفتوحة قليلاً. بهذه الطريقة يمكنك التأكد من أن المواد الكيميائية لن تخترق جلدكِ.
3. تأكدي من استخدام كريمات التشقير عالية الجودة بدلاً من الانواع الرخيصة التي عادة ما تكون رديئة، من ثم تشكل خطورة أكبر.
4.الجلوس في مكان مفتوح مع التهوية الكافية، سيضمن ذلك عدم تراكم الكثير من الأبخرة أو المواد الكيميائية.
5. اجراء اختبار الجلد أولا. إذا لاحظتي أي تهيج أو طفح جلدي توقفي عن التشقير فوراً.
6. قومي بإزالة الكريم في الوقت المحدد ولا تتركيه إطلاقاً على بشرتك لفترة طويلة.

 

طرق طبيعية لتبييض شعر الحواجب

 

 

تشقير الحواجب للحامل

 

 

نظرًا لعدم وجود أي آثار جانبية ، من الأفضل اتباع طرق التشقير الطبيعية خلال الحمل.
الطريقة الأكثر شعبية هي استخدام العسل مع الليمون.
يساعد عصير الطماطم أيضًا على تشقير شعر الوجه والحواجب.
يمكن أن يكون مهروس البابايا مع الحليب خليط جيد للتشقير الطبيعي.
إذا كانت طرق التشقير الكيميائية هي خياركِ، عليكِ الامتناع نهائياً عن هذا خلال الأشهر الثلاثة الأولى. لأن الجنين يكون في أقصى خطر في هذه المرحلة.

 

اقرئي ايضا : تطورات الطفل في الشهر الثالث

أضف تعليقا