شعرٌ بلون الليلك، إطلالة محتشمة بلمسات عصرية، تفاصيل بسيطة تحكي الكثير عن شخصيّتها، التي تعكسها على هيئة تصاميم تُحكِم التلاعب بقصّاتها وألوانها المرحة... إنّها المصمّمة الإماراتية يارا بن شكر، خرّيجة بكالوريوس في تصميم الأزياء والمنسوجات من جامعة الشارقة، التي انطلقت بمشوارها عام 2016، بخطًى ثابتة نحو مستقبل تأمل أن تتمكّن من تفصيله وفق مقاسات أحلامها، التي لا تعرف حدوداً إلا العالميّة.

 

كان لنا حوار مع المصمّمة الشابّة، لتعرّفنا أكثر إلى مجموعاتها، رؤيتها وتطلّعاتها.

 

عرّفينا عن نفسك بـ 3 كلمات.

 

مفعمة بالألوان، مرحة وجريئة.

 

أخبرينا عن مجموعتك الأخيرة، عن مصدر إلهامها والاسم الذي أطلقته عليها.

 

كأيّ طفلة، كنت أحلم دوماً بمظهري عندما أكبر، وبكمّية المساحة التي سأحظى بها لأختار "ستايلي" بحرّيّة تامّة وبأسلوب يشبهني، من هنا أسميت مجموعتي الأخيرة As Dreamy As it Gets، وقد استلهمت فكرتها من أفلام الكرتون التي كنت أشاهدها في طفولتي وما زلت أشاهدها حتى اليوم، بخاصّة أفلام "ديزني". فقد صمّمت مجموعتي كجسر يربط الطفلة بداخلي مع ما أنا عليه اليوم، لتكون تصاميمها ناضجة وقابلة للارتداء بالطبع.

تعتمد مجموعتي قبل كلّ شيء على القطع الكاجوال والعملية، التي يمكن ارتداؤها من بداية النهار حتى المساء. وهنا أوجّه نصيحتي لجميع الفتيات: لا تكنَّ جدّيّات في اختيار إطلالاتكنّ، فالموضة أمر مرح ويجب أن نستمتع بها.

 

 

استلهمتِ أولى مجموعاتك من خطوط فينتدج، واليوم نراك تحتفين بمجموعة مستوحاة من ذكريات طفولتك. حدّثينا عن هذه النقلة النوعيّة بين المجموعتين؟

 

كانت المجموعة الأولى ناعمة جداً ونابضة بالأنوثة، لكنّها لم تمثّلني 100%. أمّا مجموعتي الثانية، فهي تشبه شخصيّتي، من ناحية القصّات واختياري للقطع. في الحقيقة كنت متوتّرة أثناء تنفيذها، كونها أكثر مجموعة تعكس شخصيّتي بشفافيّة. حرصت على جعلها مرحة وعمليّة لتتمكّن كلّ سيّدة من ارتدائها في أماكن ومناسبات مختلفة.

 

أيّ أقمشة استخدمتها في هذه المجموعة؟

 

جاءت قطع مجموعتي الأخيرة مختلفة عن بعضها البعض، فقد استخدمت فيها أقمشة الكتّان، الترتر، الشيفون ثلاثي الأبعاد Holographic Chiffon. واجهت تحدّياً حقيقيّاً في طريقة دمجها بنجاح، وهو ما ساهم في تطوّري كمصمّمة أزياء تحرص على مواجهة التحدّيات، وتطوير الأفكار والقصّات، بالإضافة إلى اختياري أقمشة جديدة لم أستخدمها من قبل.

 

كيف تستطعين إبراز أنوثة كلّ امرأة من خلال قصّات تصاميمك؟

 

تستحقّ كلّ امرأة أن تشعر بجمالها وأنوثتها، ولهذا السبب صمّمت فستان The Multi-Wrap Dress، والذي يمكن لفّه بأكثر من طريقة، متيحاً لكلّ سيّدة ارتداءه حسب شكل جسمها.

 

من هي المرأة التي ستجد نفسها في تصاميمك؟

 

امرأة عمليّة، محبّة للتغيير من فترة إلى أخرى، لا تخشى تجربة قصّات وأساليب جديدة.

 

عمليّاً، كيف تمكّنت من خوض مجال تصميم الأزياء بنجاح؟

 

أوّلاً، بتلقّي الدعم الكبير من والدتي ووالدي، فقد كان لوالدي الفضل في تعليمي كيفيّة ممارسة عملي بشغف، والأهمّ كيفيّة الاستمرار بالعطاء رغم الصعوبات. كذلك آمنت بنفسي، وحرصت على أن أكون مختلفة في تصاميمي، حتّى ولو شعرت بأنّ هذه التصاميم لن تتماشى مع متطلّبات السوق. كما أنّني أيقنت أهمّية التعلّم من تجاربي الخاصّة لتطوير ذاتي.

 

هل هناك إقبال على تصاميمك؟

 

كان الأمر صعباً في البداية بالطبع، لكنّ استمراري في هذا المجال وثقتي بأزيائي غيّر من هذا الواقع، بخاصّة مع ازدياد فهمي لمتطلّبات الزبائن من دون تغيير أسلوب تصاميمي.

 

كيف تواكبين أحدث خطوط الموضة العالميّة وتترجمينها إلى ذوق قريب من ذوق المرأة العربية والخليجية؟

 

أحاول دوماً تقديم تصاميم محتشمة ومواكبة للموضة في الوقت ذاته، وهو ما يلائم متطلّبات الكثير من السيّدات، سواء في دول الخليج أو خارجها. ومتى رأيت فكرة تلفتني من خطوط الموضة العالمية، أبدأ التفكير بكيفيّة تطويرها وتسخيرها في تصاميمي بأسلوب محتشم وعملي.

 

ما رأيك بـ"عصرنة" العباءة وجعلها مواكبة للموضة؟

 

أرى العباءة قمّة في الأنوثة، كما أنّها مناسبة للجميع، وبالفعل هي تضفي رونقاً على الإطلالة، بخاصّة مع تطوّرها وتوفّرها بألوان وقصّات متنوّعة لا تُعَدّ ولا تحصى. وقد تحوّلت العباءة من قطعة أساسية عاديّة تُرتدى فوق الملابس إلى الإطلالة بحدّ ذاتها.

 

مَن مِن نجمات الزمن الجميل أو العصر الحالي تتمنّين لو أنّها ترتدي من أزيائك؟

 

الممثّلة النمساوية Hedy Lamarr من الأربعينيّات؛ إذ سيطرت بجمالها وأسلوبها في الأزياء على هوليوود بأكملها، كما أنّها كانت سبّاقة في مجال الاختراع، ولا تزال اختراعاتها تؤثّر في طريقة حياتنا المعاصرة. هي تمثّل الجمال والعقل في الوقت ذاته، إنّها بالفعل أيقونة.

 

هل سنرى عروساً تزيّن مجموعات يارا بن شكر قريباً؟

 

من الممكن مستقبلاً، لكنّ تركيزي ينصبّ حالياً على الأزياء الجاهزة Ready-to-wear وحقائب جمناي Gemini، وسبل تطوير فكرة هذه الحقيبة لتصبح عمليّة ومناسبة للسفر.

 

اذكري لنا مقولة لأحد كبار مصمّمي الأزياء وصنّاع الموضة في العالم أثّرت بك.

 

قول للمصمّمة دايان فون فورستنبيرغ Diane von Furstenberg: "أنا أصمّم للمرأة التي تحبّ أن تكون امرأة" / I design for the woman who loves being a woman.

 

 

هل من فيلم وثائقي، سينمائي أو كتاب معيّن تنصحين بالاطّلاع عليه للمهتمّات بتصميم الأزياء؟

 

فيلم Coco Chanel، وفيلم وثائقي عن ستيف مادن MADDMAN، وفيلم وثائقي عن المصمّم زاك بوزن House of Z.

 

نصيحتك لمن ترغب في خوض مجال تصميم الأزياء؟

 

ثقي بنفسك وبرؤيتك؛ كوني واثقة بتصاميمك أيّاً تكن آراء الآخرين بها؛ تقبّلي النقد البنّاء، ولكن لا تغيّري من رؤيتك.

 

أين ترين نفسك بعد 10 سنوات من الآن؟

 

أرى علامتي التجارية تصبح أكثر عالمية وانتشاراً، بخاصّة في مجال تصميم الأكسسوارات، كحقائب Gemini. كما أتمنّى أن أبتكر تصاميم عمليّة ومفيدة لزبائني المحبّين للسفر واكتشاف العالم.

 

إقرئي ايضاً:

سعاد بنت محمد.. مصممة أزياء كويتية تقدم التصاميم الخاصة بالمقاسات الكبيرة

هبة فراش لـ "الجميلة": أصمم أزيائي بنفسي لأن طريقة ملابسي غير متوفرة في المحلات

إيزابيلا تراغليو: المجموعة الحصرية بدبي لها بريقها الخاص

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مقابلات

4
مقابلات
تعاون مميز بين الانفلونسر شهد وسنتربوينت

قامت الانفلونسر شهد @hermajeesty بالتعاون مع سنتربوينت في إطلاق حملة الأربعاء...

2
مقابلات
مصممة المجوهرات شهد تُطلق علامتها من خلال معرض أنا عربية

مصممة المجوهرات شهد رغم حداثة سِنِّها والصعوبات التي واجهتها استطاعت التغلُّب على ...

2
مقابلات
هيفاء السليمان: أتوقع أن بازار "أنا عربية" سيضيف لي الكثير في الانتشار محليًّا وعالميًّا

مع قرب انتهاء العد التنازلي لبدء معرض وبازار "أنا عربية"، وهي تجربة جديدة وعالمية ...

7
مقابلات
عهود العنزي: تجربتي رغم الصعوبات مُلهمة وتستحق المحاولة والعناء

عهود العنزي.. هي فتاة سعودية شغوفة بالأناقة ومتابعة الموضة، واجهت الكثير من المصاع...

11
مقابلات
الموضة تندمج مع الفن

لهذا الموسم، يواصل متجر ترايانو رحلة الاستكشاف من خلال الفن والهندسة، فقام في حملت...

15
مقابلات
المصممة سارة التويم: مواكبة المرأة السعوديّة للموضة تضعني أمام مسؤوليّة كبيرة

من أسرار الطبيعة استوحت أحدث مجموعاتها لربيع وصيف 2019، مطلقةً عليها اسم "النيزك"،...

10
مقابلات
مبتكرة العطور هند الغيثي: أستوحي أغلب عطوري من بيئتي العربيّة الأصيلة

أثبتت صانعة ومبتكرة العطور هند الغيثي براعتها في المزج ما بين العطور والخلطات الشر...

6
مقابلات
بين الموسم والآخر: أتقني فنّ دمج أزياء الصيف والخريف

مع قدوم كلّ موسم جديد، تتدفّق أحدث صيحات الموضة والأزياء، وفي شهر سبتمبر، الذي يُع...

8
مقابلات
المصممة سناء أبو حجر: أميل للعبايات التي تثير الفرح والبهجة

تقف مصمّمة الازياء السعودية سناء أبو حجر في المنطقة الفاصلة بين السحر والإبداع، فت...