سعاد بنت محمد.. مصممة أزياء كويتية تقدم التصاميم الخاصة بالمقاسات الكبيرة

  • سعاد بنت محمد، أول مصممة أزياء كويتية تقدم التصاميم الخاصة (بالحمولة) وتهتم بتصميم المقاسات التي يصعب إيجادها في السوق. 
        • اكتشفت موهبتي في الجامعة، حيث كنت اختار بعناية وأعيد تدوير القطع القديمة بنفسي إلى قطع جديدة، فدخولي لعالم الأزياء لم يكن أبداً مخطط له، ولكن إعجاب من حولي وتشجيعهم هو ما دفعني إلى اتخاذ قرار دخول عالم التصميم، وليس سهلاً أبداً أن يكون لكِ اسم يتهافت الناس عليه. 

        • تأثرت بـ موسكينو وديور، فأنا أحب دمجهم للألوان وخاصة موسكينو، ألوانه تشع فرح وسعادة، وأرى أن الأنثى تبرز شخصيتها من خلال اللبس والألوان، كما أعتقد أنه بالإمكان بث الفرح في قلوب من حولنا من خلال فكرة لَبْس جميلة وألوان راقية، أحرص دائماً أن أثقف نفسي في هذا المجال وأطلع على كل جديد في السوق المحلي والعالمي. 


        • دخلت عالم تصميم الأزياء بالصدفة، حيث كنت أبتكر لَبْس خاص لنفسي، وبدأ من حولي بالإعجاب بستايلي وأفكاري، انطلاقتي كانت عام 2004 حيث قمت بوضع لمساتي لأول عرض، وبعدها تلقيت دورات في باريس ولندن حول كيفية إخفاء عيوب الجسم باختيار اللبس المناسب وطريقة التصميم بما يناسب مجتمعنا، مع مراعاة الأعمار والتفاوت بطرح أقمشة تناسب طقسنا، وافتخر أنني من أول من طرح فكرة الفساتين الحرير وقدمتها بأشكال جديدة والحمدلله تميزت فيها. 

        • حرصت في مجموعتي الأخيرة أن أطرح الألوان المبهجة واعتمد على السهل الممتنع، وأسعى إلى تصميم موديلات بسيطة بأقمشة راقية وأنيقة في نفس الوقت، ومن أكثر الأقمشة التي أعشقها الحرير فهو راقي، سهل التشكيل، وأنثوي، بالإضافة إلى الأقطان بمختلف أنواعها، فتوجهت لطرح فكرة (الطقم) أي تقديم فستان أو قميص مع الحقيبة التي تحمل نفس البرنت أو النقشة كنوع من التميز والرقي، وبنفس الوقت نادر والسعر معقول، سعدت جداً برضا المتابعين وتهافتهم على اقتناء هذا النوع النادر والمتميز وغير مكرر.
        • حسابي بالإنستغرام: @6a8m_dot_com

    اقرئي أيضاً: 

    لفات توربان غير تقليدية من الفاشينيستا

    أفكار لفات حجاب ناعمة تناسب كل الاوقات

    أضف تعليقا