اسباب غازات البطن عند الأطفال

احتباس غازات المعدة عند الأطفال يعدّ أمراً شائعاً، لا سيّما في الشهور الأولى، هناك عدة عوامل تؤدّي إلى انتفاخ المعدة عند الرضّع والأطفال، على رأسها نوع الرضاعة والنظام الغذائيّ للأمّ الذي يؤثّر على حليب الثدي.

قد يكون الغاز الموجود في المعدة هو نتيجة الهواء الذي يبتلعه الطفل من خلال الفم، وقد يكون الغاز الذي تنتجه بكتيريا الجهاز الهضميّ.

تعرّفي في السطور التالية على الأسباب الشائعة لاحتباس الغازات داخل المعدة عند الاطفال:

اقرئي أيضًا : نصائح هامة لاختيار حذاء الطفل

 



الرضاعة الصناعيّة: الأطفال الذين يرضعون من الثدي أقلّ عرضة لانتفاخ وزيادة الغازات، لأنّهم يرضعون بوتيرة ثابتة، خلافاً للذين يرضعون من زجاجة الحليب الصناعيّ، فوضعيّة الزجاجة وسرعة الطفل في تناول الحليب يتسبّبان في ابتلاع الهواء الفائض الذي يحتبس داخل المعدة ويسبب الانتفاخ.

عدم تمكّن الرضيع من التمسّك بحلمة ثدي الأم: يترك الأطفال الذين لا يمسكون حلمة الثدي أو فوهة زجاجة الحليب بشكل صحيح فجوة كبيرة بين فمهم والحلمة، ويمكن لهذه الفجوة أن تمرّر الهواء المحيط الذي يبتلعه الطفل مع الحليب.

تغيير نوع الحليب: تتضاعف مشكلة الغازات عند الأطفال بعد تناول نوع معيّن من الحليب، أو في حالة مزج نوعين معاً.

إغفال التجشّؤ : يجب عليكِ التأكّد من تجشّؤ الطفل بعد الرضاعة منعاً تراكم الغاز داخل البطن.

اقرئي أيضًا : نصائح للتعامل مع الطفل الخجول

البكاء كثيراً: إذا كان الطفل يدخل في نوبات متواصلة من البكاء سيستنشق الكثير من الهواء الذي يتراكم داخل المعدة ويسبّب له الغازات.

النظام الغذائيّ للأمّ: إذا تناولت الأمّ أطعمة تسبّب الغازات ستنتقل إلى الطفل من خلال حليب الثدي وتسبّب انتفاخ المعدة.

أضف تعليقا