كيفية العناية بالبشرة الدهنية في الخريف

البشرة الدهنيّة من أكثر أنواع البشرة التي تتعرّض للمشاكل، فالزهم الذي تفرزه البشرة، خاصّة في مناطق الذقن، الجبين، والأنف، والتي تعرف بالـ T-Zone، تؤدّي إلى تراكم الغبار والشوائب في المسامّ، وبالتالي، انسداد هذه الأخيرة واحتقانها، فتظهر البثور على السطح، الرؤوس السوداء، البقع الداكنة وغيرها...

والبشرة الدهنيّة كسواها من الأنواع الأخرى تتأثّر بالعوامل المحيطة، منها المناخ والتغيّر في درجات الحرارة، خاصّة في مرحلة الانتقال من فصل إلى آخر، ما يستدعي المزيد من العناية والاهتمام.

لمن تمتلك هذا النوع من البشرة ينصح الخبراء باتّباع هذه الخطوات، فالمكياج الذي تلجأ له غالبيّة النساء لإخفاء مشاكل البشرة، قد يكون حلّاً مؤقّتاً، لكنّه بالمقابل يضاعف من هذه المشاكل...

-استخدام صابون الكبريت
له قدرة فعّالة على تنظيف البشرة وجعلها خالية من الزيوت والدهون والمحافظة في الوقت نفسه على مرونة الجلد وصحّته. هو صابون طبيّ متوفّر في الصيدليّات ينصح باستخدامه مرّتين في اليوم، صباحاً ومساءً مع ضرورة غسل الوجه بالماء الفاتر وليس الساخن.

 

شاهدي أيضًا : 



 

-التقشير
بالرغم من أنّ التقشير ليس من خطوات العناية اليوميّة وإنّما الأسبوعية، إلّا أنّ ذلك لا ينفي بأنّه من أهمّ وأفضل الوسائل للسيطرة على إفراز الدهون وإزالة طبقات الجلد المتراكمة التي تؤدّي إلى تفاقم مشاكل البشرة الدهنيّة.
ينصح بالشوفان، لبن الزبادي والعسل لصنع أقنعة تقشير توزّع على البشرة وتترك لمدّة لا تقلّ عن 20 دقيقة، ومن ثمّ تفرك قبل الشطف بالماء.

-الإكثار من شرب المياه
خطوة مهمّة للغاية، ليس فقط لهذا النوع من البشرة، وإنّما لجميع أنواعها، فالماء يعمل على زيادة مرونة البشرة، يمنع ترهّلها، يوحّد لونها، لتبدو أكثر صحّيّة. ينصح بتناول 8 أكواب كحدٍّ في اليوم والإكثار من شرب السوائل والعصائر.

-عدم الإفراط في غسل البشرة
للحفاظ على مرونة الجلد، فزيوت البشرة ضروريّة لترطيب البشرة وحمايتها من الجفاف، خاصّة وأنّ بعض الأنواع من الغسول تتسبّب بجفافها باستعمالها المتكرّر وهذا ما يضاعف من مشاكلها.

-وصفات الطين
من الموادّ الغنيّة بالعناصر والمعادن التي تحتاجها البشرة، خاصّة منها الدهنيّة. يتوفّر منه عدّة أنواع الطين الأحمر، لعلاج حروق الشمس، طين البنتونيت، والطين الأخضر. يمتصّ الزيوت التي تفرزها البشرة، وبالتالي التقليل من فرص ظهور حبّ الشباب، يشدّ البشرة، يقلّص المسامّ الواسعة وينقّي البشرة من الشوائب.

تضاف ملعقة و ½ من الطين الأخضر إلى ملعقة كبيرة من ماء الورد للحصول على قوام سميك، يفرد على البشرة لمدّة لا تقل عن 30 دقيقة، ثمّ تغسل البشرة بالماء الفاتر.

اقرئي أيضًا : لا لهذه المكونات في مستحضرات العناية بالبشرة الدهنية

-تجنب التدليك
سواء خلال غسلها أو تنظيفها، فالتدليك يضاعف من إفراز الدهون.

اتّباع نظام صحيّ
الامتناع عن تناول الشوكولا، الوجبات الجاهزة المشّبعة بالدهون والمشروبات الغازيّة، يقابله الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات الطازجة، خاصّة تلك التي تحتوي على نسبة كبيرة من المياه.

أضف تعليقا