بهذه الطريقة ستظل رائحة الجسم عطرة خلال الصيف

ربما لا يعرف الكثيرون أن العرق عديم الرائحة، لكن البكتريا تعامله كمنطقة تكاثر؛ فترتكز في مكان صدور العرق وتتغذى عليه، من ثم التفاعل بين هذه الكائنات الدقيقة مع الزيوت التي يصدرها الجسم مع العرق، يؤدي إلى صدور رائحة غير طيبة، وهذا ما يفسر أن كل شخص له رائحة عرق مميزة.
ولمنع صدور هذه الرائحة الكريهة التي تسبب الكثير من النفور الاجتماعي للشخص، يجب أولاً فهم العلاقة السابقة، وتحديد كيفية الحد من هذه الرائحة، وفيما يلي الخطوات اللازمة للحفاظ على رائحة الجسم عطرة؛ حتى في الحر الشديد.

مضادات العرق

هناك فرق بين مضادات العرق ومزيل رائحة العرق؛ حيث تحتوي مضادات العرق على مكونات تحد من صدور العرق داخل الخلايا؛ لذا فهي تتطلب بعض الوقت لأداء عملها، من ثم يجب تطبيقها ليلاً لتحد من العرق خلال ساعات النوم، وتأخذ الوقت الكافي للقيام بعملها بأعلى كفاءة.

اقرئي أيضًا : هال وقرفة ومريمية..أطعمة ونصائح تحسّن رائحة الجسم وتعطّره

العناية بالملابس الرياضية

أكثر وقت يصدر فيه الجسم عرقًا، أثناء ممارسة التمارين الرياضية، ومن الأخطاء الشائعة التي ربما نقع فيها، هو تكرار لبس الملابس الرياضية، والاكتفاء بتهويتها قبل ارتدائها للمرة الثانية، ولكن هذه الملابس قد تكون مرتعًا للبكتيريا، من ثم يجب غسلها بعد كل مرة؛ حتى إذا كنتِ تمارسين الرياضة بشكل يومي.

الاستحمام يوميًا

بعد يوم طويل من المهام، يجب أن تذهبي فورًا للاستحمام؛ فقد أثقلتكِ البيئة الخارجية بكم كافِ من البكتيريا؛ لذا للحفاظ على صحة الجسم ورائحته، يجب الاستحمام يوميًا، مع اختيار أنواع من الصابون الجيدة التي تحارب البكتيريا.

 

إزالة شعر الجسم بشكل دوري

مكان دافئ ومريح مثل الإبطين، سوف يؤدي إلى تفاقم الرائحة الكريهة؛ لذا تجب إزالة الشعر من هذه المنطقة وأية منطقة أخرى يظهر فيها الشعر بشكل كثيف، وهنا يُنصح باتباع طريقة مناسبة؛ حتى لا يلتهب سطح الجلد.

اقرئي أيضًا :  طرق للتخلص من رائحة الجسم الكريهة في الصيف

تغيير في درجة حموضة سطح الجلد

من أفضل الطرق الطبيعية للتخلص من الرائحة الكريهة، هي جعل سطح الجلد منطقة غير مناسبة للبكتيريا، ويمكن تحقيق ذلك من خلال تغيير بيئة درجة الحموضة، من خلال استخدام منتج طبيعي، مثل: خل التفاح؛ لذا يُنصح بمسح الإبطين بقطنة مبللة بخل التفاح، ولا مانع من مسحها بالماء بعد وقت قصير.

أضف تعليقا