الخروج من المنزل يطيل العمر!

يصعب على كبار السنّ الخروج بشكل يوميّ من المنزل، إلّا أنّ هذه العادة ستساعدهم على استعادة نشاطهم ومقاومة الأمراض، وبالتالي إطالة العمر. هذه النتائج توصّل إليها باحثون في دوريّة رابطة الجمعيّة الأمريكيّة لأمراض الشيخوخة.

حلّلت الدراسة بيانات 3375 مسنّاً، تراوحت أعمارهم بين 70 و90 عاماً، تركّزت الأسئلة المطروحة على المشاركين حول عدد مرّات خروجهم من المنزل وتمّ تصينفهم إلى 3 فئات، الذين يخرجون 6- 7 أيّام في الأسبوع، الذين يخرجون 2 – 5 أيّام، والذين يخرجون نادراً.

ترواحت الحالات الصحيّة للمشاركين، فجمعت بين الأصحّاء وأولئك الذين يعانون صعوبات في الحركة نتيجة أمراض القلب والسمع والرؤية، ووجد الباحثون أنّ الأمر لا يتعلّق بالحالة الصحيّة وإمكانيّة تحريك الأرجل فقط، بل إلى التفاعل مع العالم الخارجيّ، فللعوامل الاجتماعيّة فوائد تشبه العلاج من ضغط الدم والكوليسترول باستخدام الأدوية.

تبعاً لهذه النتائج، ينصح الباحثون كبار السنّ ومن يشرفون عليهم إلى الإكثار من الخروج من المنزل.
 

أضف تعليقا