هل تقبلين الزواج عبر الإنترنت؟؟

مع انتشار مواقع التواصل الاجتماعي بشكل أكبر بين الشباب بدأت تظهر الكثير من حالات الزواج عبر الإنترنت، ليكون الإنترنت أساسًا قويًا فى العلاقة، ولكنه فى الكثير من الأحيان يفشل الزواج عن طريق الإنترنت لعدم ثقة الشاب فى الفتاة التى يتعرف عليها من خلال النت، أو اعتبارها فتاة متساهلة فى الكثير من الأحيان.

من جانبها أكدت أميرة حبارير، استشاري العلاقات الزوجية أنه حتى تكون مشاعر الإنترنت صادقة بين الطرفين يجب أن تكلل علاقة النت باللقاء وهو ما يجب أن يكون فى وجود الأهل وهو ما يرفضه الشباب وتحرص عليه الفتيات، فالعلاقة التى تكتفي بالنت لا تنجح أبدًا، فلكي تنجح أى علاقة يجب أن تصل النت بالواقع والسؤال عن الشاب ومعرفته إذا كان كاذبًا.

أم لا.

فى المقابل أكد الدكتور محمد التهامي، أنه من المرفوض أن يكون الإنترنت أساسًا قويًا فى العلاقة ويقول التواصل من خلال الإنترنت يكون بين اثنين يجدون التواصل من خلال الإنترنت أسهل من التواصل على أرض الواقع، يقول إن التواصل عبر الإنترنت يجب أن يأتي بعد المقابلة الأسرية والإعجاب، وليس العكس، فلا يمكن أن يكون النت هو الأساس الذى تقوم عليه أي علاقة جادة.

أضف تعليقا