العلماء يحذرون من حمام الشمس

الكثير من الفتيات يعرضن أنفسهن لأشعة الشمس على الشواطئ لاكتساب بعض اللون، ولكن قد تكون لهذا الأمر مخاطر عدة، فوفقاً لدراسة أجراها باحثون من كلية الطب في جامعة جونز هوبكنز، فإن أغلب محبي حمام الشمس لا يستخدمون واقياً شمسياً عندما يجلسون تحت الشمس، ولا يرتدون ملابس ذات أكمام طويلة، مما قد يتسبب بحروق وغيرها.
واعتمد الباحثون في دراستهم على نتائج تحليل بيانات أكثر من 10 آلاف رجل وامرأة، وقد أظهر تحليل البيانات التي تم جمعها أن محبي حمام الشمس بشكل عام يميلون إلى الاستخفاف بخطورة الأشعة فوق البنفسجية، فهم غالباً لا يرغبون باستخدام واقي شمسي.
وقد اعترف العديد من أعضاء هذه المجموعة بأنهم عانوا كثيراً من حروق الشمس في العام الماضي، خصوصاً الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عاماً.
لذلك ننصحك سيدتي بأن تقومي بوضع واقي شمسي حتى لا تعرضي نفسك للأمراض الجلدية.

أضف تعليقا