قناع الشد Extra –Firming Mask من Clarins

قد تترك الأيام المزدحمة بالأحداث، التي قد تكون أحياناً مرهقة وممتلئة بالضغوط، بصمتها على بشرتكِ فتجعل الخطوط الطبيعية في الوجه أكثر حدة.

لطالما استمعت Clarins إلى السيدات وأبدت اهتماماً واضحاً بمخاوفهن الخاصة بالجمال، ودائماً ما واظبت على الابتكار والإبداع لجعل حياتهن أكثر جمالاً. الآن، تطلق Clarins قناعاً استثنائياً للوجه ضمن مجموعتها Extra-Firming.

قناع الوجه الأول من نوعه من Clarins، المقاوم لعلامات تقدُّم سن البشرة والباعث على الاسترخاء يدمج بين تأثير تنعيم خطوط البشرة الرفيعة من خلال ملمسه الاستثنائي وطريقته الجديدة الباعثة على الاسترخاء التي توفر الحل الأمثل للقضاء على التأثيرات الضارة الناجمة عن التوتر والإرهاق.

اختبري شعوراً رائعاً تجاه نفسكِ، والفضل في ذلك يعود إلى بشرتكِ الناعمة والمتألقة التي تبدو أكثر شباباً.

 

قناع الشد Extra-Firming Mask

قناع الشد Extra-Firming Mask هو القناع الأول من نوعه في مقاومة علامات تقدُّم سن البشرة والباعث على الاسترخاء للتمتع ببشرة ناعمة ومتألقة وتبدو أكثر شباباً في 10 دقائق فقط.

 

يبدو وجهكِ متجدداً تماماً، كما لو قضيتِ عطلة مريحة في نهاية الأسبوع!

 

مجموعة منتقاة من المكونات الرئيسية العالية الفاعلية اختارها مركز أبحاث Clarins

تركيبته معززة بغليسين بالميتويل، الحمض الأميني الدهني الناتج عن تطعيم حمض أميني بالغليسين وحمض دهني، وتعمل على تعويض الآثار الضارة الناجمة عن تمديد الأرومة الليفية نتيجةَ تكرار انقباض عضلات البشرة. لقد ثبتت فاعليته الحيوية التي تساعد في التقليل من ظهور الخطوط الرفيعة وتنعيم البشرة بصورة واضحة.

 

إضافة إلى غليسين بالميتويل، تشمل التأثيرات التكميلية لمركبات شد البشرة التي تم تطويرها لمجموعة Extra-Firming، والتي تمزج بين خلاصة الموز الأخضر العضوي وزعتر الليمون، تعزيز ألياف الكولاجين ومكافحة الترهلات وحماية مرونة البشرة وكذلك القضاء على التجاعيد.

 

كما اختار مركز أبحاث Clarins مكوناً تكميلياً آخر، وهو خلاصة بذور الأسيرولا، لتحفيز تشبع الخلايا بالأكسجين واستعادة توهج البشرة.

كما يساعد حمض الهيالورونيك، الذي يجمع بين أحماض ذات أوزان جزيئية منخفضة وعالية، في الحفاظ على ترطيب البشرة الأمثل واستعادة نضارتها.

أخيراً، يعمل مزيج نبات الجوجوبا والميموزا وشمع زهرة دوار الشمس على إكساب البشرة شعوراً بالراحة لا يُضاهى.

 

عبوة من البهجة الخالصة

نظراً لأنه القناع الأول من Clarins لاسترخاء البشرة ومقاومة علامات تقدُّم سن البشرة، ابتكر مركز أبحاث Clarins القناع بلون بنفسجي فريد بملمس فائق النعومة لتأثير مُركز. بمجرد وضعه، يضفي القناع شعوراً بالتجدد والانتعاش برائحة عطر أخَّاذة تغلف البشرة وتدوم طوال وقت استخدام القناع.

ويتمتع قناع Extra-Firming Mask بقوام مثالي لتتمكني من تحديد الكمية المطلوبة بدقة، وفرده على البشرة بسهولة.

يفرد القناع على البشرة بواسطة الأصابع، ويتحول سريعاً إلى كريم چل ناعم ومنعش، حيث يساعد ملمسه الفائق النعومة ورائحته المنعشة في تعزيز التأثير الباعث على الاسترخاء في الوجه.

والنتيجة: تقليل مظهر التجاعيد وإضفاء نعومة على البشرة وإكساب البشرة مظهراً أكثر نضارةً وتألقاً.

 

ناعم الملمس                                 93,6%

سهل الفرد على البشرة                        94,6%

رائحة عطرية منعشة                          90%

*اختبار رضا العملاء، 111 سيدة، يُستخدَم القناع مرتين أسبوعياً لمدة 14 يوماً.

 

اختبار مزاياه الفعَّالة في جلسات العلاج للعناية بالبشرة

بشرة مترهلة؟

يحفز هذا العلاج نشاط البشرة، بتأثير متجدد ثلاثي المفعول يستهدف القضاء على التجاعيد والعمل على شد البشرة وتماسكها والحفاظ على مرونتها. والنتيجة: التقليل من ظهور التجاعيد بشكل واضح وشد ملامح البشرة واستعادة تألقها عن ذي قبل!

ويجمع هذا النظام المبتكر، الناتج عن الخبرات العلمية لمعاهد Clarins التي تصل إلى أكثر من 60 عاماً من المعرفة المتعمقة بأنواع البشرة، بين خبرات خبراء التجميل المتمرسين في الطريقة اليدوية الخالصة التي تتبناها Clarins والمزايا الفعَّالة للقناع الجديد Extra-Firming Mask وتركيبات ClarinsPRO المبتكرة، المطورة حصرياً لتضمينها في العلاجات التي يقدمها المعهد.

والنتيجة: سوف تحصلين على بشرة أكثر شباباً وشعور لا يوصف بالنعومة والصحة.

أضف تعليقا