براد بيت يرفض توقيع أوراق الطلاق.. فماذا فعلت أنجيلينا؟

يبدو أن أنجلينا جولي لن تتراجع عن الحصول على الطلاق وكافة الحقوق المادية التي تريدها من زوجها براد بيت، حيث أعدت كل ما يحتاجه الأمر للحصول على الطلاق في أسرع وقت، فهي لم تكتفِ بالاستعانة بالمحامية الشهيرة «لورا ويسر» في هذه القضية، بل استعانت أيضاً باثنين من المحامين المصنفين في قائمة أشهر وأنجح 100 محامٍ في أمريكا، وهما: بيرت فيلدز، وبيرس أودونيل.
كما ترددت أنباء أن هناك قضية سيتم رفعها ضد «بيت» بسبب تعديه على ابنه «مادوكس» الذي يبلغ عمره 15 عاماً، حيث ضربه بقوة على وجهه عندما كان ثملاً أثناء وجودهما معاً على الطائرة مع «جولي»، خلال رحلتهما الأخيرة في فرنسا، ولكن جولي أكدت أنها لا تريد أن تتم محاكمة زوجها بسبب إساءته معاملة أطفاله، حتى وإن كان هذا ما حدث بالفعل، وجعلها تطلب الطلاق منه والمطالبة بحضانة أطفالهما الستة.
من ناحية أخرى، لا تزال «جولي» في انتظار توقيع «بيت» على أوراق الطلاق؛ لتتم تسوية الاتفاقات المادية بينهما والحصول على حكم من المحكمة بأحقيتها بحضانة الأطفال، حيث رفض «بيت» توقيع أوراق الطلاق خلال الفترة الماضية، وبذل العديد من المحاولات للاتصال بـ«جولي»؛ التي لم تستقبل مكالماته وحذفت أرقام هاتفه.
يذكر أن «جولي» و«بيت» تزوجا عام 2014، في قصرهما بفرنسا، بعد قصة حب استمرت لأكثر من 9 أعوام، أثمرت عن إنجاب 3 أطفال، وتبني 3 آخرين.

أضف تعليقا