إنجلينا جولي وبراد بت ينهيان اشاعة طلاقهما

يبدو أن الثنائي الأشهر في هوليوود النجمين الأميركيين أنجلينا جولي وبراد بيت استطاعا تجاوز التقلبات التي عصفت بزواجهما، وكادت توصله إلى الطلاق، بل إن علاقتهما ازدادت قوةً وهما في طريقهما إلى تبني طفل سابع جديد؛ لتنشئته إلى جانب 6 أطفال في عائلتهما الكبيرة المكونة من 3 أبناء بيولوجيين، وذات العدد من الأطفال المتبنين.
وقال أحد الأصدقاء المقربين لهما إن الزوجين يحتفلان بإنقاذ زواجهما بأجمل طريقة احتفال، وهي تبني طفل سابع "بعد أن ابتعد شبح الطلاق عن علاقتهما وعودتهما إلى الطريق القويم، فهما يشعران بأن تبني طفل سابع سيقوي علاقتهما أكثر"، وأن هدف التبني ليس لتقوية رابطة الزواج بينهما فحسب، بل يريدان أن يوصلا رسالة عن طريق التبني الجديد. وكشف المصدر أنهما ينويان أن يتبنيا طفلاً تجاوز مرحلة الرضاعة والطفولة المبكرة، من أجل إلقاء الضوء على مسألة تهميش الأطفال الذين لا يجدون من يرعاهم، حيث يميل معظم الراغبين في التبني إلى اختيار أطفال رضّع، غافلين عن ملايين الأطفال الأكبر سناً. وذكر الصديق أن الزوجين يبحثان عن طفل من القارة السمراء، وتنحصر الخيارات بين بورندي وجنوب أفريقيا وأثيوبيا، مسقط رأس ابنتهما بالتبني "زهارا". وقال إنهما يشعران بأن انضمام طفل أو طفلة في العاشرة من العمر إلى عائلتهم، سيكون اختياراً موفقاً يناسب سن أطفالهما الذي يتراوح بين الـ8 والـ14، مؤكداً أن أبناءهم ينتظرون هذا التبني بشغف.

أضف تعليقا