الفحم النباتي أكثر الطرق غرابة لتبييض أسنانك

مع مرور الوقت، وبفعل عوامل مختلفة، مثل إكثارك من شرب القهوة والشاي وتناولك الأطعمة الحلوة، يتحوّل لون أسنانك إلى الأصفر وتبدو ابتسامتك باهتة وغير أنيقة. لكن، لا داعي لأن تشعري بالقلق! بالفعل، يمكنك أن تُعيدي إلى أسنانك بياضها بطريقة سهلة ومنخفضة الكلفة. يكفي أن تستعيني بالقليل من الفحم النباتي. نعم، الفحم النباتي الذي يتم الحصول عليه من خلال معالجة أنواع مختلفة من خشب شجر الحور أو جوز الهند والذي لا يعتبر مضراً لصحتك.

 

إقرئي أيضاً: اشتركي الآن في صفحة "الجميلة" على الفيسبوك

 

وصفتان سحريتان

لا تعجبي، يُعتبر الفحم النباتي دواءً طبيعياً ينطوي استخدامه على الكثير من الفوائد، ولا سيّما حين يتعلق الأمر بإعادة البياض إلى أسنانك وبحصولك على ابتسامة لؤلئية جذابة تحلم الكثيرات بأن يزيّن إطلالاتهنّ بها، تماماً كما هي حال أكثر نجمات العالم شهرة. وفي هذه الحال، يتعيّن عليك أن تقومي بإحدى الخطوتين التاليتين:

-أن تُضيفي القليل من بودرة الفحم النباتي إلى معجون أسنانك عندما تقومين بتنظيفها، سواء في الصباح أو في المساء. ففي حال تكرارك هذه العملية، يمكن أسنانك أن تستعيد لونها الطبيعي خلال مدّة غير طويلة.

-أن تضعي القليل من بودرة الفحم النباتي في كوب صغير وأن تغمسي فيه قطعة رطبة من القطن الذي يُستخدم عادة لتنظيف الأذنين وأن تطبقي الوصفة على أسنانك بواسطة الفرك، على أن تقومي بعد ذلك بغسلها بشكل جيد بالماء النقي. ومع مرور الوقت، ستلاحظين أنّك بدأت تحصلين على النتيجة التي تريدين: أي أسنان بيضاء كالثلج.

 

إنتبهي!

  • من المتوقع أن تلاحظي، عند استخدامك الفحم النباتي، ومع مرور الأيّام، تغيّر لون أسنانك وميله إلى الأبيض خلال وقت قصير. وفي حال حدث هذا، ليس عليك أن تطبّقي إحدى الوصفتين سوى مرّة إلى مرتين أسبوعياً، فهذا يُعدّ كافياً.

 -هل تخافين من أن تبتلعي القليل من بودرة الفحم النباتي أثناء تنظيف أسنانك بها؟ لا مشكلة في هذا، فالخبر السار هو أنّ هذا النوع من الفحم لا يعدّ خطيراً في حال تمّ ابتلاعه. بل أكثر من هذا، يمكننا القول إنّه يشكل مضاداً ممتازاً للإسهال.

 

إقرئي أيضاً: صحة الأسنان شرط لتبييضها

إقرئي أيضاً: طريقتان لتبييض الأسنان بالكركم

إقرئي أيضاً: تبييض الأسنان بوصفة طبيعية 100%

أضف تعليقا