تعبيرات وجه نيكول كيدمان على صفعة ويل سميث في الأوسكار تشعل السوشال ميديا

أصبحت تعبيرات وجه نيكول كيدمان على صفعة الممثل ويل سميث لزميله كريس روك من أكثر التغريدات والصور التي يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي منذ انتهاء حفل الأوسكار وقد ظهرت الممثلة الأسترالية نيكول كيدمان في صورة انتشرت لها على منصات السوشيال ميديا وعلى وجهها علامات الصدمة الواضحة، ما دفع الجميع للربط بين حادث ويل سميث وبين رد فعلها. لكن الحقيقة أن هذا تعبير الصدمة الواضحة على وجه نيكول كيدمان التي تبلغ من العمر 53 عاما كان نابعا من موقف آخر على الأغلب لقائها بأحد أصدقائها داخل مسرح دولبي وقد كانت نيكول كيدمان ترتدي جاكيت زوجها كيث أوربان في الوقت الذي وقعت فيه حادثة ويل سميث، حول كتفيها، ولم تلتقط الكاميرات صورتها أثناء واقعة الصفعة. 


وبشكل عام تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، العديد من ردود فعل وتعبيرات وجه نيكول كيدمان على العديد من فقرات حفل الأوسكار في نسخته الـ 94، من بينها تشجيعها لأبطال فيلم CODA بعد حصولهم على جائزة أحسن فيلم، وبطله تروي كوتسور الذي نال أحسن ممثل. كانت نيكول كيدمان مرشحة لجائزة أفضل ممثلة عن تجسيدها لشخصية لوسيل بول الأيقونة التلفزيونية في فيلم Being the Ricardos.

أضف تعليقا