في شهر الحب ثنائيات رومانسية جمعها الحب وفرقها الطلاق

 

لم تنجح بعض الثنائيات الرومانسية في اكمال حياتها والتفاهم سوياً بالرغم من الحب الذي جمع بينها ليكون مصيرها الطلاق.

وفي شهر الحب، نستعرض ثنائيات رومانسية جمعها الحب وفرقها الطلاق:

الثنائي المصري أحمد سعد وريم البارودي جمعتهما علاقة حب قوية لسنوات، الا ان الإنفصال كان مصير هذه العلاقة.

كما ان ديانا حداد وسهيل العبدول بقيا لسنوات طويلة متزوجين ونتج عن زواجهما ابنتان الا ان الانفصال وقع بين الثنائي.

ووقع الطلاق بين الثنائي الرومانسي أصالة نصري وطارق العريان بعد علاقة حب قوية نتج عنها التوأم علي وآدم.

كما ان الثنائي الرومانسي مصطفى فهمي وفاتن موسي تطلاقا ووقعت مشاكل كبيرة بينهما بعد علاقة حب قوية.

تابعوا المزيد من صور ثنائيات رومانسية جمعها الحب وفرقها الطلاق:

 

أضف تعليقا