أعمال نقلت هؤلاء المشاهير من الفقر الى الثراء الفاحش 



ثمة اعمال نقلت بعض المشاهير.من الفقر الى الثراء الفاحش. فقد عرف هؤلاء في طفولتهم وايام شبابهم اياماً من الحرمان. لذا تعين عليهم بذل الكثير من الجهود المضنية من اجل العيش. الا ان المستقبل فتح امامهم ابوابه فوجدوا الطريق الى اعمال تمكنت من الانتقال بهم من منطقة الفقر الى جزيرة الثروات الكبرى. وهكذا اصبحوا من ابرز مشاهير العالم

مشاهير من الفقر الى الغنى 


تمكنت اعمال من نقل بعض المشاهير من الفقر الى الثراء الفاحش. ومن المهم الاطلاع على سيرهم. فقد يساعد هذا على القيام بالخطوات اللازمة من اجل تحقيق النجاح في الحياة المهنية. 


 1 ستيف جوبز 


يعرف الجميع انه مؤسس شركة آبل الشهيرة. لم يرد والداه الاهتمام به فعرضاه للتبني ليصبح ابن عائلة جوبز. امتلك والده بالتبني ورشة صغيرة تحتوي على بعض المعدات. ومنها انطلق حبه لعالم الالكترونيات. ودفعه ضيق الحال المادية الى عدم متابعة دراسته الجامعية. وكان يتلقى القليل من المال مقابل ارجاع زجاجات المشروبات الغازية الفارغة. كما كانت العائلة تتناول وجبات توزع مجاناً. الا ان جهوده لم تذهب سدى حين انتقل من وظيفة الى اخرى. ومع مرور الزمن تحول من موظف فني الى الرئيس التنفيذي لشركة آبل العملاقة. 

 

2 رالف لورين 

 


نشأ هذا الرجل الذي أصبح من العمالقة في عالم الموضة في اسرة تتبع التقاليد الصارمة. صغيراً كان يقوم ببيع بعض الاكسسوارات المختلفة لزملائه للحصول على بعض المال. لكن هذا لم يكن يزعجه، فقد كان منذ طفولته يحلم بأن يصبح مليونيراً وهو ما اكده من خلال ما دونه في كتاب المدرسة السنوي. ولما كان مولعاً بالموضة، لم يتردد في الدخول إلى عالمها. وكانت أكثر خطواته أهمية في العام 1974 تصميمه ازياء شخصيات فيلم غاتسبي العظيم. وهكذا بدأ السير على طريق الشهرة. 

3 اوبرا وينفري 


نشأت في منزل متواضع جداً. وكانت والدتها تعمل في خدمة المنازل فيما عمل والدها في منجم للفحم. كثيراً ما ارتدت الفساتين المصنوعة من اكياس البطاطا. وتعرضت لبعض التعديات من مقربين منها. الا انها تمكنت لاحقاً من تخطي هذه الظروف الى ان اصبحت قارئة اخبار في اذاعة محلية. وبعد هذا تحولت الى البرامج الحوارية وبدأ نجمها بالسطوع الى ان اصبحت من ابرز الشخصيات الاعلامية في العالم وبات يشاهد برنامجها الملايين. 

 

4  والت ديزني 


عاش فقيراً في مزرعة وكان يقوم برسم الصور بناء على طلب الجيران واهل البلدة ويحصل على المال مقابل ذلك. كذلك اصبح رسام الكاريكاتور في مدرسته. ولاحقاً قرر البحث عن عمل الا ان احداً لم يوظفه. لكن هذا لم يثبط عزيمته. وواصل ديزني البحث عن فرصة مناسبة. وبالفعل تمكن بمساعدة شقيقه من الدخول الى عالم الاعلانات ثم الرسوم المتحركة. ومكنته عبقريته وابداعه من ابتكار عالم والت ديزني الشهير الذي يحلم كل الاطفال اليوم بزيارته. 

 

 5 جوان كاثلين رولينغ 


بالحديث عن اعمال نقلت بعض المشاهير من الفقر الى الثراء لا بد من ذكر جوان كاثلين رولينغ. يعرف الجميع هذه المرأة الانكليزية التي ابتكرت عالم هاري بوتر. فقد نشأت في اسرة متواضعة وعاشت الفقر. وقادها هذا احياناً الى الاكتئاب والى التفكير في الانتحار. الا انها ابدت منذ طفولتها حباً للكتابة. وفي العام 1990 ولدت فكرة هاري بوتر فيما كانت تشعر بالاكتئاب وتعيش اكثر ظروف حياتها صعوبة. فقد انفصلت حينها عن زوجها وكانت اماً لطفلة. كما تلقت خبر وفاة والدتها. حينها قررت ان تتوجه الى هوايتها الاولى وانطلقت سلسلة هاري بوتر الشهيرة. 
 
 


 هنري فورد 


طفلاً، عمل هنري فورد في مزرعة وكانت نقطة قوته ولعه بالميكانيك. وتشير قصة حياته الى انه تمكن في سن الـ15 من تفكيك ساعة جيب ثم اعادة تركيبها. وهو ما حدد خطوط مستقبله الاولى. ولاحقاً عمل متدرباً في حقل الميكانيك وتحديداً من خلال محركات البنزين. وتمكن مع مرور السنوات من اطلاق امبراطورية فورد ووصلت ثروته الى مليارات الدولارات. 
 
 
اقرئي أيضاً:مشاهير العالم في الطفولة وبعد الشهرة

أضف تعليقا