شارلين أميرة موناكو تعود إلى قصرها بعد 10 أشهر من الغياب

  • بعد 10 أشهر من الغياب عادت الأميرة شارلين أميرة موناكو إلى إمارتها لتجتمع مع زوجها وطفليها .
    الأميرة 43 عاماً التي كانت تعيش وحيدة في جنوب أفريقيا بعيداً عن أسرتها وصلت إلى موناكو في صباح يوم الإثنين 8 نوفمبر على متن طائرة خاصة وحرصت على ارتداء كمامة على وجهها أثناء نزولها من الطائرة وكذلك لدى لقاء أسرتها ومرافقة زوجها لإيصال ولديها إلى المدرسة. 

     


    وقد استغرب المراقبون ذلك لكنهم اعتقدوا أن ذلك عائد لصحتها والمشاكل التي عانت منها مؤخرا.
    نشرت شارلين صورة اللقاء على صفحتها على انستغرام معبرة عن سعادتها بالاجتماع بأسرتها بعد غياب طويل. الأميرة التي خضعت للكثير من العمليات في جنوب أفريقيا بدت شديدة النحول والهزال .

     


    كما ظهر كلب بني لطيف برفقة الأميرة في الصور يعتقد المراقبون أنه إضافة جديدة للأسرة الحاكمة في موناكو بعد أن فقدت شارلين كلبها المدلل في حادث دهس في أكتوبر الماضي.


    الأميرة التي بدت شديدة الهزال ظهرت مرتدية فستان محاك على شكل كنزة من الكشمير من لورو بيانا Loro Piana تصل قيمته إلى 2390 جنيه استرليني ومعطف أسود بأكمام قصيرة من برادا Prada وأكملت إطلالتها بزوجين من الجزمات عالية الرقبة وحقيبة صغيرة من بولو رالف لورين Polo Ralph Lauren تقدر قيمتها حالياً بـ 280 جنيه إسترليني في التنزيلات. 

     

    اقرئي أيضاً:أبرز إطلالات الأميرة شارلين بالمجوهرات الفخمة


    المزيج اللوني الذي اختارته وخامة الكشمير التي اختارتها شكلا الخيار المثالي لطلة خريفية أنيقة .

    أضف تعليقا