لهذه الأسباب لا تستغني نجمات هوليوود عن شرب الكولاجين

يمنح الكولاجين البشرة قوتها ومظهرها الشاب - لذلك من الضروري حماية وتعزيز نمو الكولاجين. السلاح الجمالي السري الجديد على شفاه الجميع الآن هو "الكولاجين". لطالما كان هناك ضغوط من أجل البقاء بعيداً عن شبح الشيخوخة في هوليوود ، لكن مشاهير اليوم يجمعون بين العلاجات المعتادة والإجراءات التجميلية والعلاجات التي تتضمن مشروبات الكولاجين. إذا غصنا في تاريخ مشروبات الكولاجين ، فقد اتضح أن ينبوع الشباب هذا كان شائعًا في اليابان منذ أكثر من 10 سنوات، ومؤخراً فقط بدأ في إثارة ضجة حقيقية بين النساء في الغرب في صفوف المشاهير وكذلك الأغنياء والأثرياء. 

 


بهذا الصدد، نجمات هوليوود  مثل درو باريمور وليدي غاغا والأخوات كارداشيان لا يتخلين عن مشروبات التجميل الغنية بالمغذيات. من بين العديد من العلامات التجارية ، ظهر Taut® Premium Collagen Drink – على أنه أكثر مشروبات الكولاجين رواجاً و تعتبر هذه الزجاجة الصغيرة  من أفخم مشروب الكولاجين السائل في السوق وأكثرها فخامة والأغلى ثمناً. فلماذا يتزايد عدد المشاهير والنساء اللواتي يرغبن في إعادة عقارب الساعة إلى الوراء بشرب الكولاجين السائل؟

 


لا يعرف معظم الناس أن الكولاجين هو البروتين الأكثر وفرة في جسم الإنسان. إنه بروتين هيكلي رئيسي، يشكل حوالي 75٪ من بشرتنا. تبدو البشرة التي تحتوي على مستويات كولاجين صحية ناعمة وممتلئة وثابتة وشبابية. يمنح الكولاجين البشرة قوتها ومظهرها الشاب - لذلك من الضروري حماية وتعزيز نمو الكولاجين. إذاً، هل يمكن أن يساعد شرب أو تناول مكملات الكولاجين في إعادة عقارب الساعة إلى الوراء؟
الإجابة هي أنه لا يتم تصنيع جميع مشروبات الكولاجين السائل بشكل مماثل، فتأتي ببتيدات الكولاجين من مصادر مختلفة وبتركيزات مختلفة. لتوضيح الأمر، فإن نقاء وتركيز هذا المكون النشط الرئيسي سوف يؤدي إلى نتائج مختلفة. إذاً، كيف تختارين أفضل مشروب الكولاجين (أو مكمل الكولاجين) للحصول على هذه النتائج المذهلة؟


1-    نوع الكولاجين: تأكدي من أنه النوع 1 للبشرة وليس النوع 2 للمفاصل.

 


2-     ببتيدات الكولاجين مقابل الأحماض الأمينية: أنت تريدين ببتيدات الكولاجين الجاهزة للاستخدام في الجسم، وليس الأحماض الأمينية الأصغر التي يجب إعادة تجميعها في الجسم قبل أن تؤدي إلى إنتاج الكولاجين.


3-    التركيب والمكونات: ابحثي عن المنتجات ذات التركيبة الخاصة والمكونات المضافة المضادة للشيخوخة التي يمكن أن تساعد في زيادة إنتاج الكولاجين.

 

 


4-     السكر الجيد مقابل السكر السيئ - بعض مشروبات الكولاجين الأرخص ثمناً تستخدم الفركتوز أو المحليات الصناعية (السكرالوز). اختاري مشروب كولاجين محلى بسكر نباتي صحي (مستخلص أوراق ستيفيا).


5-    مسحوق أو حبوب أو مشروب: الحبوب والمساحيق أقل تكلفة، ولكن المقايضة هي تركيز أقل من الكولاجين (أقل من الموصى به 10000 ملغ / يوم) وامتصاص أبطأ/ أقل عند تناوله. نظرًا لأنه يتم هضمها مسبقًا عندما تصل إلى معدتك، فإن مشروبات الكولاجين توفر أعلى معدل من التوافر البيولوجي (كمية المادة التي يمكن امتصاصها في مجرى الدم عند تناولها)، وبالتالي أفضل النتائج.

 

ماذا تقول بعض النجمات اللواتي يستخدمن الكولاجين منذ أعوام؟


-    جينيفر أنيستون: في عام 2014، اقترح طبيبي أن أبدأ بدمج الكولاجين في نظامي الغذائي. وبعد شهرين ، بدأت ألاحظ أن التدريبات الخاصة بي أصبحت أسهل وأن نومي  يتحسن، بالإضافة إلى أن لدي طاقة لا تصدق طوال اليوم. 

 


   كيت هادسون: تقول هدسون أنها تحب صنع عصائر الكولاجين  بعد التمرين، وذلك للحفاظ على الترطيب جيدًا وضمان صحة المفاصل والعظام أيضًا - يا لها من فكرة رائعة.

 

 


-    كورتني كارداشيان: تبدأ كل يوم بجرعة من الكولاجين، ممزوجة بمياه الصباح. كما وشوهدت والدتها، كريس جينر، وهي تتسوق لشراء الكولاجين في حلقة من برنامج Keeping Up With the Kardashians - لذلك ربما يكون هذا سرًا عائليًا.

 

اقرئي أيضاً:بشرة النجمات هذا الصيف بين النقاوة والهالات السوداء

 

أضف تعليقا