أكثر إطلالات النجمات إثارة للجدل في حفل الـMet Gala  في السنوات الماضية

  • يصادف يوم الإثنين المقبل الواقع في 13 سبتمبر موعد انطلاق حفل الـ Met Gala، وحين يأتي الأمر الى تحضير الستايل المناسب بالنسبة لمحبات الموضة، مناسبات مثل حفل توزيع جوائز الغرامي والأوسكار مهمة، ولكن حفل الميت غالا هو رأس الاحتفاليات في عالم الموضة. كان للحفل الشهير عالميا، وهو جهد مشترك بين مجلة فوغ ومتحف متروبوليتان في نيويورك، بدايات متواضعة في السبعينيات كحدث خيري فاخر للنخبة في المدينة، لجمع التبرعات لمعهد الأزياء الشهير عالميًا في المتحف. بحلول السنوات الأخيرة، بات له  شكل مختلف تماما، فبات أيضاً مكاناً حيث يمكن للمشاهير والمصممين عرض أكثر الملابس إثارة للجدل، الى جانب ملابس غريب الاطوار للاستفادة من قضية وجيهة.

    بطبيعة الحال، مع أي لحظات موضة يكسر فيها القواعد، يأتي جانب من إثارة الجدل - وعلى مر السنين، العديد من النجوم قد تورطوا  في دراما  هذه المناسبة إما بشكل متعمد أو عن غير قصد بسبب ملابسهم على وجه التحديد، سواء كان ذلك مبررًا أم لا. في هذه الفترة التي تسبق حفل ميت غالا 2021 ، إليك أكثر اطلالات النجمات اثارة للجدل في هذا الحدث!

     


    -    كيم كارداشيان في جيفينشي في 2013: كان هذا العام هو الأول الذي تحضر فيه كيم هذا الحدث كضيفة لزوجها السابق كانييه ويست حين كانت حامل بابنتهما الأولى نورث. التعليقات السلبية العنيفة التي نشرت عبر المواقع الألكترونية عن فستانها ذو نقوش الورود من جيفينشي دفع كيم بالخروج من الحفل وهي تبكي ولكنها عبرت عن إعجابها باللوك في سنوات لاحقة حيث وصفته بالأسطوري.  

     

     

    -    سيلينا غوميز في كوتش في 2018:  كانت سيلينا غوميز مذهلة في Coach الذي صمم خصيصاً لها، ولكن العديد على وسائل التواصل الاجتماعي  انتقد سمرتها الأكثر قتامة من المتوقع. وشاركت غوميز في وقت لاحق مقطع فيديو على Instagram لها وهي تهرب من الكاميرا بعد الحدث، مع تعليق: "أنا عندما رأيت صوري من MET" وكأنها تقول بأن الصور والإضاءة هي السبب. 

     

     

    -    كاتي بيري في فيرساتشي في 2018: جناحي الملاك المبالغ بهما شكلا صعوبة كبيرة بالنسبة لها في التنقل وحتى الدخول من باب الحفل!

     

     

    -    أمل كلوني في ريشارد كوين في 2018: اختارت كلوني ارتداء مجموعة من المصمم ريتشارد كوين الصاعد آنذاك - متخلية عن اختيارها الأول، وهو ثوب توم فورد فصل خصيصاً لها تم تصميمه ليشبه النوافذ الزجاجية الملونة، مطابقا لموضوع "الموضة والخيال الكاثوليكي". بمجرد دخولها، عادت كلوني إلى ارتداء الفستان الأصلي من فورد، مما أثار غضب فريق توم فورد، الذي كان يفضل  لو تمسكت بهذا الفستان أو ذاك.

     

     

    -    ريهانا إن Guo Pei في 2015: على الرغم من أن هذه الإطلالة من قبل مصمم الكوتور الصيني رسخت في تاريخ الميت غالا، إلا أن الجوانب من فرو الثعلب أثارت غضب مناهضي استخدام الفرو، وبعضهم وجد أنه من غير المسؤول لريهانا تعزيز استخدام الفراء.

     

     

    اقرئي أيضاً:أفضل إطلالات المجوهرات في Met Gala على مر السنين

     

     

    أضف تعليقا