عبدالرحمن الرميزان يطلق علامته RAMZEN بتشكيلة من الأزياء الفاخرة ... تحمل حنين الماضي بنمط مبتكر حالم إلى عالم الموضة والحياة الراقية

  •  أعلن المصمم ورجل الأعمال السعودي عبدالرحمن الرميزان اليوم التدشين الرسمي لعلامته التجارية RAMZEN، والتي تهتم بالموضة والأزياء الراقية، ومقرها الرئيسي في ميلانو، إيطاليا. كما أنه صرح بأن الإطلاق الرسمي الأول للموقع الإلكتروني يتيح لعشاق الموضة حول العالم تشكيلة تصاميم أزياء حصرية تخص افتتاحية RAMZEN، والتي صُممت بأسلوب مبتكر وعناية فائقة لكل من المرأة والرجل على حد سواء. 

    بوابة عالم RAMZEN الإلكترونية RAMZEN.com تنقلك إلى جمال صيحات الأزياء الأنيقة ذات الرونق المبهج الأصيل، وكل قطعة مستوحاة من عبق أيام بداية الثمانينات لطفولة المصمم نفسه، حيث صُنعت في بلد الموضة العالمية إيطاليا، وتَجسد الإبداع والفن من خلال عين أبصرت روح جمال الألوان والتشكيل. 

    تعتبر RAMZEN أول دار أزياء أوروبية يديرها مصمم سعودي، حيث يُمثِّل تدشينها الرسمي حلم الرميزان الذي طال انتظاره. كما ان الشركه لها أداره رئيسيه و مقر رسمي في الرياض و ايضا في باريس. 

     

    تشكيلة خريف شتاء 2021

     

    تشكيلة موسم الخريف والشتاء لعام 2021 م، تعرض قطعاً متنوعة ومتناسقة، تُظهر مرتديها من إطلالة بسيطة إلى إطلالة فاخرة، لتجدد بريق زمن الثمانينات وحيويته، وتضيف لعشاق الموضة أسلوباً جديداً، كاحتفالٍ بخروج العالم من عام الخوف والحجر.  

     

    هذه التصاميم الأولى المميزة متاحة للتسوق عبر الموقع الإلكتروني؛ وتعد إلماحة لتصاميم آتية. بعد إطلاق RAMZEN التشكيلة الافتتاحية لموسم الخريف والشتاء لعام 2021م، ستتبنى دار الأزياء الجديدة خروجها كل موسم مع رواد الصناعة. ومن ذلك ستعرض تشكيلة RAMZEN لموسم الصيف والربيع لعام 2022م في ميلانو أيام أسبوع الموضة الذي يقام في شهر سبتمبر من عام 2021م.

     

    اهداء خاص للسعودية

     

    التشكيلة القادمة لـ RAMZEN من ملابس السهره، سينطلق بها الرميزان كبصمه مختلفه تظهر الفن بإطلالة ساحرة مدهشة، وكون كثير من المواهب الحديثة تشرف المملكة، وتجلب الصيت لأصحابها في كل العالم؛ يفخر المصمم الرميزان بإهداء أول تشكيلة من أزياء السهره لبلده الحبيب السعوديه.

    يقول الرميزان «يقودني الشغف، ويملؤني التفاؤل ونحن نستعد لإطلاق هذه التشكيلة، والتي تعد فخراً لتراثي ورؤية مملكتي 2030».  ويضيف «إن ما يميز الرجال السعوديين أناقتهم الرفيعة في سلوكياتهم ومظهرهم؛ بينما كانت النساء السعوديات من أوائل من حاكى ولبس الأزياء الراقية ولهن باع طويل في مجال صناعة الأزياء وتذوق في هذا الفن عالمياً».

    وأردف قائلاً: «أكرس جهدي وكل طاقتي لأتحدى التوقعات، من ناحية الجودة والأناقة، والتفرد، بينما سنقدم للرجال والنساء في جميع أنحاء العالم أزياء سهرة معاصرة لا تماثل أي لباس ارتدوه من قبل».

     

    ‏RAMZEN عبارة عن فن يلبسه أي مفكر، أو مخاطر، أو شخص كلاسيكي، وحتى الأشخاص الذين يتوقون لإظهار ما يميزهم عن غيرهم ولو بفروق دقيقة جداً. 

     

    ‏RAMZEN بالنسبة للمصمم السعودي عبدالرحمن الرميزان، توقٌ وعمقُ حنينِ الماضي لأيام الطفولة في بداية الثمانينات؛ وولادة جديدة تجعله يكبر مجدداً مع عالم الموضة ومؤتمراتها؛ كألعابه أيام الطفولة التي تنتظره ليقلبها رأساً على عقب ويعيد ترتيبها من جديد. 

     

    تدمج RAMZEN الموضة العصرية والأناقة الكلاسيكية، فأي عاشق للموضة يلبس RAMZEN تغمره البهجة والثقة، حيث تناسب كلا الجنسين بجميع الأعمار والمقاسات. إن روح وحيوية مرتديها تجعلا كل قطعة من RAMZEN آسرة وفريدة من نوعها. 

     

     عبد الرحمن الرميزان

     

     ولد عبد الرحمن الرميزان في المملكة العربية السعودية، ونشأ مع حبه وشغفه للأزياء في ميلانو. وواصل تعليمه في الولايات المتحدة الأمريكية؛ ومن خلال جولاته حول العالم، نبع إلهامه في الإبداع الفني لتصميم الأزياء والمجوهرات، وتصميم الزواجات والفعاليات العالميه، حيث جمع بين جمال الماضي وانتقائية الحاضر. 

    وأما في عالم حفلات الزفاف الراقية والاحتفالات الفاخرة، كان قوة إبداعية في تصميم حفلات زفاف ومناسبات لافتة مدهشة على نطاق واسع حيث انتشرت في جميع أنحاء العالم، وخلال رحلته في الحياة اكتسب صداقات عالمية لأهم المصممين في العالم الذين يعتبرون كأيقونة الموضة في حد ذاتها، والآن صنع عالماً خاصاً به: عالم يسمي RAMZEN، الذي نشأ من الشغف، فإن RAMZEN تجدد فكرة الموضة كنمط فني عالمي راقي مختلف، التي تعد من أولويات الحياة، وينطبق هذا على إبداعاته. ستستمر RAMZEN كعلامة تجارية عالمية؛ لتصبح أسلوب حياة متسع النطاق، مما سيجعل الرميزان مصمماً براقاً بتصاميمه المتجددة غير المتوقعه.

    أضف تعليقا