ما يجب أن تفعله الحامل إذا أصيبت بكوفيد 19

كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة أكسفورد أن الحوامل المصابات بـ كوفيد-19  معرضات لمضاعفات حمل أكبر يمكن أن تؤثر عليهن وعلى الأطفال حديثي الولادة . 

ولكن هذا ليس كل شيء، يتم إجراء العديد من هذه الدراسات كل يوم ، مع التركيز على مجموعات صغيرة، مما يعني أن نتائجها لا تنطبق بالضرورة على جميع النساء. في الواقع ، أوضح الأطباء أنه لا يوجد الكثير مما يدعو للذعر.

 

اقرئي أيضا : ما تأثير تكيس المبايض والفيتامين د على الاصابة بكوفيد 19

 

 

إإذا أصبتِ بـ كوفيد-19 أثناء الحمل فالأمر ليس خطيرًا، يعتقد الخبراء أن كوفيد-19 لا يأخذ بالضرورة منعطفًا نحو الأسوأ لمجرد أن المرأة حامل ، خاصة إذا كانت نتيجة اختبار المرأة إيجابية في المراحل الأولى من الحمل. يمكنك بسهولة علاج الحالات الخفيفة من كوفيد-19 في المنزل باستخدام الأدوية والنظام الغذائي المناسب ، جنبًا إلى جنب مع الراحة وممارسة الرياضة.

 

 

 

ومع ذلك ، إذا أصبت بـ كوفيد-19 خلال المراحل المتأخرة من الحمل ، فقد تظهر مضاعفات في هذه المرحلة ، حيث يتم اختراق مناعتك. الخبر السار هو أن الأطباء يقولون إنه يمكن تجنب مضاعفات الحمل ، ويمكن علاج كوفيد-19 من خلال الرعاية الطبية المناسبة. ومع ذلك ، من الأفضل للمرأة الحامل تجنب زيارات المستشفى قدر الإمكان.

مع تزايد عدد النساء الحوامل اللائي ثبتت إصابتهن بـ كوفيد-19 في الموجة الثانية ، وخاصة المصابات بأمراض مصاحبة، يرتفع الخوف من حدوث مضاعفات. ومع ذلك ، يقول الخبراء إن فرص حدوث مضاعفات الولادة أو الولادة المبكرة بسبب كوفيد-19 منخفضة ما لم تكن الأم في حالة خطيرة.

هذا لا يعني أن المضاعفات لا يمكن أن تظهر، ولكن طالما أن حالتك ليست شديدة ، ومستويات الأكسجين لديك جيدة ، فأنتِ لست عرضة لخطر حدوث مضاعفات. ومع ذلك ، يمكن أن تنخفض مستويات الأكسجين أثناء الولادة الطبيعية ، ولهذا السبب يوصي المزيد من الأطباء بإجراء ولادة قيصرية إن لزم الأمر. 

 

 

بعض النصائح من الأطباء

 

نظرًا لأن كوفيد-19 لا يزال مرضًا مميتًا ، سيكون من الحكمة للأمهات اتباع بعض القواعد التي ينصح بها الطبيب. هنا بعض:

1- اتبع جميع قواعد السلامة الخاصة بـ كوفيد-19 وتجنبي الخروج في الأماكن المزدحمة

2- تناول مكملات الزنك والفيتامينات ، ومارسي التمارين الرياضية المعتدلة واتبعي نظامًا غذائيًا صحيًا

3- اعتنِ بصحتك النفسية وحاولي أن تظلي إيجابية قدر الإمكان

4- استشري الأطباء في المنزل قدر الإمكان بدلاً من زيارة المستشفى

5- اعزلي نفسك وراقبي درجة حرارتك ومستويات الأكسجين بانتظام وحدثي طبيبك

 

 

أضف تعليقا