علاج اصفرار الوجه من خبراء التغذية مباشرة

يعد اصفرار الوجه السبب الرئيسي في استهلاك السيدات لكريم الأساس والبلاشر في محاولة منهن للظهور بإطلالة حيوية ومنعشة، مع علمهن المسبق بأن الحل للتخلص من الاصفرار يتوقف على العلاج الداخلي، لذلك قام موقع الجميلة بالبحث عن طرق التخلص من اصفرار الوجه من الخبراء مباشرة.


التعب والإجهاد يرافقان اصفرار الوجه والسبب..!

يرجع أخصائي التغذية أكرم عثمان سبب اصفرار الوجه لعدة عوامل أهمها قلة النوم، نقص الفيتامينات والحديد التي يرافقها التعب والإجهاد؛ إذ من الممكن معرفة المسبب الرئيسي للاصفرار من خلال فحص الدم.

نقص فيتامين B12 واصفرار الوجه

يؤدي نقص فيتامين B12 لاصفرار الوجه ويرافقه قلة النوم والتعب، وقد تكون مشاكل المعدة هي السبب الأساسي بنقص هذا الفيتامين؛ إذ يصعب امتصاصه.

ويؤكد الأخصائي عثمان أن إبر فيتامين B12 هي الحل؛ إذ تُلاحظ نتائجه مباشرة من خلال استقرار فترات النوم وعودة لون البشرة لطبيعتها، كذلك حال بخاخB12 تحت اللسان، والذي يعمل على إيصال الفيتامين من الأوعية الدموية تحت اللسان إلى المعدة مباشرة.

نقص الحديد وحكايته مع اصفرار الوجه

أضاف الأخصائي عثمان: «إن نقص الحديد من أبرز عوامل اصفرار الوجه؛ إذ يتسبب نقصه ببطء حركة الدورة الدموية في الجسم، فبينما تساعد حركة اليدين والأرجل على تحرّك الدم بشكل جيد يعاني الوجه من ظهور علامات الاصفرار كونه ثابت الحركة».

أخصائية التغذية رانية الحلواني تطرقت بدورها لأعراض نقص الحديد في الدم؛ إذ يؤدي للشعور بالدوار، اصفرار الوجه مع ظهور الهالات السوداء، إضافة للنفس المتقطع.

وتؤكد الأخصائية رانيا أن تجنب اصفرار الوجه يكمن بالابتعاد عن بعض الممارسات الغذائية المغلوطة، التي تؤدي لعدم امتصاص الحديد مثل شرب الشاي أثناء تناول الطعام أو بعده مباشرة.

في المقابل، تحسن بعض الممارسات الصحيحة من امتصاص الحديد، كتناول شوربة العدس -المصدر الأساسي للحديد- مع إضافة الليمون بحيث يساعد فيتامين C على امتصاص الحديد المتواجد في العدس.

ويفضل شرب عصير البرتقال عند تناول اللحوم الحمراء، مما يسهل من عملية امتصاص الحديد الغنية به، وتؤكد الحلواني أن علاج حالات النقص الحاد للحديد في الدم يكمن بتناول المكملات الغذائية إلى جانب هذه الأطعمة>

كم من الوقت يحتاج اصفرار الوجه حتى يزول؟

تخبرنا الأخصائية رانيا حلواني أن زوال اصفرار الوجه مع تناول الحديد والفيتامينات اللازمة عن طريق الأغذية والمكملات يحتاج لفترات غير محددة؛ تتعلق بطبيعة جسم كل شخص، ونسبة نقص الحديد لديه، وقد تتراوح من شهر وحتى شهرين، لذلك ينصح باستمرار متابعة نسبها في الدم دائماً؛ لأن أي إهمال يؤدي لهبوط هذه النسب من جديد خاصة عند السيدات؛ إذ تعاني البعض منهن من هبوط نسبة الحديد في الدم أثناء الدورة الشهرية أو بعدها.

أضف تعليقا