واقعة ترك طفلين داخل سيارة تحت أشعة الشمس في السعودية

أثار مقطع مصور لطفلين محتجزين داخل سيارة في السعودية وتحديدًا في مدينة عرعر بالحدود الشمالية غضب المجتمع السعودي، وبدأ المغردون بالتغريد حول القصة، مستنكرين هذا التصرف اللاإنساني بحق الطفلين، ومطالبين بإنزال أقسى العقوبات بحق المتسبب في إيذائهما.

 

أما تفاصيل القصة فقد عثر رجل على الطفلين بالصدفة داخل سيارة مغلقة في حرارة الشمس لتصبح الحادثة حديث السوشيال ميديا، وكان الرجل قد قام بتسجيل مقطع فيديو لحظة إخراجهما من السيارة، وقد بدا عليهما التعب والإرهاق.

 

وأوضحت المصادر أنّ الرجل أرجع الطفلين "جواهر، ووائل" إلى ذويهما دون إبلاغ الجهات الأمنية.

 

من جانبه أكد متحدث وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية أنّ المختصين في وحدة الحماية الأسرية يقومون بالتحقيق، بعد ورود شكاوى عدة من مركز بلاغات العنف، يختص بمقطع فيديو متداول عبر وسائل التواصل الاجتماعي لطفلين.

 

وأوضح المتحدث أنه يجري التنسيق مع الجهات المختصة للوصول إلى المتسببين؛ لتطبيق نظام حماية الطفل ولائحته التنفيذية بحقهم.

 


يذكر أنّ "نايف العنزي" من الحماية الأسرية في منطقة الحدود الشمالية كشف عن أنهم نجحوا في التوصل للطفلين جواهر ووائل في أسرع وقت ممكن.

 

وأكد "العنزي" أنه جارٍ الكشف على الطفلين للتأكد من سلامتهما الصحية، إلى جانب عمل الإجراءات النظامية الخاصة بمثل هذه الأمور.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ المغردين قاموا بتدشين هاشتاق #المفقودين_جواهر_ووائل، معبرين من خلاله عن غضبهم تجاه هذه الحادثة، ومطالبين بإنزال أقسى العقوبات بحق المتسببين بها.

 

إقرئي أيضًا:

 

هذه هي بروتوكولات وشروط إقامة الفعاليات في المملكة العربية السعودية

إستمرار تعليق الطلبات الجديدة الخاصة بحساب المواطن

 

أضف تعليقا