4 خطوات تجلب الراحة بعد الانفصال

الانفصال ليست تجربة سهلة، بينما قد تحمل كثير من المتاعب والصعوبات. هناك اوقات قد تشعري فيها بعدم الثقة في نفسك، او تنجرفين للتفكير في الماضي. رغم صعوبة هذه الفترة إلا أن يجب عليك تخطيها سريعاً حتى لا تجلب لكِ مزيد من الخسائر.

 

قرح الفم

 

 

هناك بعض الطرق التي تساعدكِ في تخطي فترة الانفصال وبداية حياة جديدة دون العودة إلى الماضي.
 

 

العمل على تحسين الذات
 

 

 

قرح الفم

 

 

عند انتهاء علاقة عاطفية قد تشعر المرأة بالانكسار، تحتاج في هذه اللحظة جمع نفسك والعمل على تحسين الذات. تخلصي من الذكريات السيئة ودعِ الإيجابية تتسرب. حاولي أن تكوني دائمًا في حالة مزاجية جيدة ، مهما كان ذلك مستحيلًا. اشتركي في حصص اليوغا إذا كنت لا ترغبي في القيام بذلك في المنزل ، فسيساعدك هذا على الاسترخاء. حاول أن تتفاعلي مع أكبر عدد ممكن من الناس ، ما سيجعلك مشغولة أطول وقت ممكن.
 

 

جلسة مع أحد المقربين
 

 

 

قرح الفم

 

 

السكوت عن العواطف يمكن أن يكون مرهقًا ، ولهذا من المهم التنفيس عن مشاعرك بانتظام. تعبئة الزجاجات ستجعلها أسوأ. تحدثي إلى أحد المقربين ، فهذا سيخفف من مشكلاتكِ ويساعدكِ على التخفيف من حدة الانهيار العاطفي. تحدثي مع أشخاص تثقِ بهم تمامًا. إذا كنت تخشى أي حكم ، فيمكنك أيضًا التحدث مع مستشار سيساعدك فقط على رؤية طريقكِ.
 

 

بناء روتين
 

اقرئي أيضاً:

  الطلاق بعد عام من الزواج.. أسبابه وكيفية تجنبه

 

قرح الفم

 

 

خططي لنفسك وانغمسي في الأنشطة التي من شأنها أن تبقي عقلكِ مشغولاً. إذا كان لديكِ هواية عليكِ العودة لها على الفور، فهذا هو الوقت المناسب، افعلي الأشياء التي كنتِ تتجاهليها بسبب انشغالك في العلاقة. اخرجي للمشي، واحضري تمرين الرقص بانتظام ... قومي باتباع روتين وحاولي عدم كسره، استثمري في نفسك لأنه أفضل استثمار يمكنك القيام به على الإطلاق!
 

 

اختيار الإيجابيات
 

 

أفضل نصيحة يمكن أن تتلقيها على الإطلاق هي أن تتعلمي من أخطائكِ وألا تتكرريها مرة أخرى. فهم ما الخطأ الذي حدث وما هي الجوانب التي عليكِ العمل عليها لتحسين نفسكِ.بغض النظر عن مدى صعوبة الانفصال عليك ، يجب عليك دائمًا اختيار الإيجابيات.

 

قرح الفم

أضف تعليقا