اطلالات كايلي جينير..لن تصدقي كم تبدل ستايلها عبر السنين!

لا بد ان نقول بان كايلي جينير قد نالت قسطاً كبيراً من الإهتمام والأضواء على مر الأعوام. ولم يسطع نجمها في السنوات القليلة الماضية بسرعة فحسب، بل إن ستايل كايلي جينير  قد تعرض لتحول دراماتيكي ليلحق بشهرتها المتصاعدة. فلطالما كانت إطلالاتها عرضة للتغييرات خصوصاً بعد أن طلب منها زوج شقيقتها مغني الراب كانييه ويست التوقف عن ارتداء ملابس مثل زوجته كيم.

كايلي جينير .. أيقونة أم مبتذلة؟
كايلي جينير الصبية الشابة، التي كانت سابقاً تفضل السراويل الواسعة مع التيشيرتات التي كتبت عليها الرموز، والفساتين ذات نقوش الأزهار وسراويل الجينز الضيقة، باتت تخرج بفساتين ضيقة للغاية تظهر تضاريس جسمها وأحذية  بطول الأرداف وتوبات قصيرة تكشف عن بطنها بالتزامن مع ازدياد شهرتها. من هنا، لا بد من الإشارة الى أن البعض حكم على خياراتها الموضوية بانها غير لائقة، فيما رأى فيها البعض الآخر أيقونة موضة ومثال يحتذى به.

 

تطابق واضح بين كيم و كايلي جينير
أما فيما يتعلق بتشابه ستايل ملابسها مع ستايل كيم، فهي تقول عن كيم بانها أيقونة موضة كما واثنت كيم في مرات سابقة على ستايل شقيقتها الاصغر كايلي جينير  لخياراتها الموضوية الجريئة. وفي الآونة الاخيرة، لاحظنا تطابق كبير بستايل الشقيقتين اللتان على ما يبدو تستوحيان من بعضهما البعض بحيث نراهما بنفس ستايلات الفساتين وحتى الألوان. وبهذا الصدد، لا بد أن نشير بان كلاهما تستعينان بالستايليست ذاتها، وهي مونيكا روز كما وتتشاركان بفريق العمل الجمالي ذاته وهو يتالف من خبيرة التجميل جويس بونيلي وروب شيبي وسكوتي كونها. في هذا السياق، في احدى مقابلاتها، صرحت كايلي جينير : "الأشخاص الذين يلهمونني بحق من جهة الستايل هما، كما هو واضح كيم وكانييه".

دور كانييه
إلا ان كانييه ويست، وبحسب تقارير، نصح كايلي جينير بأن تتوقف عن ارتداء ملابس مثل زوجته كيم، وطلب منها "ابتكار شخصيتها الخاصة" بدلاً من تقليد ستايل كيم". هذا وقد تنبهت كايلي جينير لنصيحة زوج أختها ولكنها اعترفت بأنه لا يسعها التوقف عن الإستلهام من لوك كيم لأنها تحترم حسها الموضوي الى حد كبير.

 

 

 

 

أضف تعليقا