نصائح لا تغفليها أثناء ارتفاع حرارة طفلك

تتغير درجة حرارة الطفل وفقاً للمكان الذي يعيش فيه وحركته وتناوله للطعام، وتظهر أعراض ارتفاع درجة الحرارة مثل الصراخ والكحة وظهور بعض البثور كالقيء والإسهال وآلام المعدة، وقد تكون الحرارة هي فقط كل ما يعاني منه الطفل.

أكد استشاري طب الأطفال نبيل فوزي أنه حتى تتأكد الأم من ارتفاع درجة الحرارة لابد من قياسها بدقة سواء من الأذن أو الشرج.

اقرئي أيضًا : مشروبات صحيّة لطفلكِ قبل المدرسة

عن أسباب ارتفاع درجات الحرارة أكد أن السبب يحدده الطبيب مثل التهاب الأذن أو الكحة، التي يسببها التهاب الشعب. أو التهاب المعدة، وقد يكون ارتفاع درجة الحرارة ناتجاً عن التطعيم أو التعرض للشمس لفترة طويلة أو نمو الأسنان.

يجب استدعاء الطبيب قبل أن تتعدى الحرارة الـ40، أو إذا تغير لون الجلد إلى الرمادي. وإذا أصيب الطفل بالحمى فلا تغطيه بعدة أغطية، وحافظي على درجة حرارة الغرفة ما بين 19-20 درجة مئوية، وأعطيه المزيد من الماء. لابد من وضعه تحت الماء الفاتر مع وضعه في الماء تدريجياً مع تناول مخفض حرارة يحتوي على الباراسيتامول.

اقرئي أيضًا : ما السن المناسب لينام الطفل بمفرده؟

أضف تعليقا