خمسة أمور يمكنك فعلها أثناء استخدام لصاقات "بيوريه"

لا بدّ من تنظيف المسامات بشكل معمّق للتمتع ببشرة خالية من الشوائب، وتتمثل أفضل طريقة للوصول إلى هذه النتيجة باستخدام لصاقات الفحم للتنظيف العميق للمسام من بيوريه! فهي تسحب خلال 10 دقائق فقط وبخطوات بسيطة الأوساخ العميقة والزيوت والرؤوس السوداء، فتمنح بشرتك نضارة وتنظّفها وتجعلها أقلّ دهنية بثلاثة أضعاف.
وتساهم لصاقة واحدة من لصاقات الفحم للتنظيف العميق للمسام من بيوريه في إزالة التراكمات التي حصلت على مرّ أسابيع. لكن حين يستغرق التنظيف العميق عشر دقائق، ماذا يمكنك أن تفعلي في هذا الوقت؟ أعدت لك بيوريه في ما يلي لائحة بالأمور التي يمكنك إنجازها:

1. التقطي صورة لنفسك
الصور الذاتية هي أفضل طريقة لإطلاع الغير على سرّ جمالك الجديد والطريقة التي استخدمتها للتوصل إلى بشرة لا تشوبها شائبة.
2. عبّري عن امتنانك
استغلّي الدقائق العشر التي يستغرقها تنظيف مساماتك العميق بتدوين لائحة بكافة الأمور التي تشعرين نحوها بالامتنان. فمع كثرة انشغالنا، قد يسهل نسيان الأمور البسيطة في حياتنا التي تمنحنا سعادة كبيرة، فاستخدمي هذا الوقت للتأمّل والتفكير.
3. اتصلي بصديقة
هل تفكرين منذ زمن في التواصل مع صديقة للاطلاع على آخر أخبارها؟ لا تترددي إذاً في الاتصال بها والاطمئنان على أحوالها فيما تتمّ إزالة الأوساخ من مساماتك. فحين تنهين اتصالك، ستكون بشرتك قد اكتسبت تألقاً واضحاً.
4. رتّبي خزانتك
قد تعمّ الفوضى الخزائن أحياناً، لذا استغلّي الوقت الذي يستغرقه تنظيف مساماتك لترتيبها. فقد تجدين فيها ملابس تحبينها قد نسيتها.
5. اكتبي رسالة
نستخدم التكنولوجيا يومياً للتواصل مع العائلة والأصدقاء. فلم لا تستفيدين من الوقت أثناء استخدامك لصاقات الفحم للتنظيف العميق للمسام من بيوريه لكتابة رسالة لصديقة أو لشريك؟ فهما سيتفاجآن حتماً لتلقّي رسالة لطيفة منك.
هذه مجرد خطوات بسيطة يمكنك القيام بها أثناء تنظيف مساماتك بواسطة لصاقات الفحم للتنظيف العميق للمسام من بيوريه. فهي تمنحك حتماً النتائج التي ترغبين فيها.

تضمّ مجموعة بيوريه أيضاً:
 لصاقات الفحم للتنظيف العميق للمسام (عدد 9) – 40 د.إ
 لصاقات التنظيف العميق للمسام (عدد 9 أو 5) – 36 د.إ ثمن اللصاقات الـ9 و22 د.إ ثمن اللصاقات الـ5
 لصاقات آلترا للتنظيف العميق للمسام (عدد 9) – 40 د.إ
 لصاقات مزدوجة للتنظيف العميق للمسام (عدد 8 - 4 للأنف و4 للوجه) – 36 د.إ

أضف تعليقا