قواعد يجب التقيّد بها لفقدان الوزن!

تكمن الصعوبة في فقدان الوزن بشكل سريع في بعض الممارسات التي يتجاهلها متّبع الحمية والتي قد يراها بسيطة، لكنّها من أهمّ الأسباب التي تبطئ عمليّة الإنقاص. منعاً لخيبة الأمل والإصابة بالملل اللّذين يطيحان بأيّ حمية مهما كانت ناجحة يجب الالتزام بهذه القواعد:

تحديد "كتلة الجسم" :
البدء بحمية من دون تحديد هدف قائم على "مؤشّر كتلة الجسم" من أكبر الأخطاء التي يقع فيها الراغبون في خسارة الوزن. يجب قياس "كتلة الجسم" وتحديد القياس المثاليّ، قبل تحديد الوزن المراد الوصول إليه، علماً أنّ المؤشّر الصحيّ يتراوح ما بين 20 – 25.

اقرئي أيضًا : حمية سريعة، نتائجها مذهلة!  

تقليل السعرات:
تجنّب الأطعمة ذات السعرات العالية، مثل الدهون التي يحتوي الغرام منها على ضعف السعرات الموجودة في الوزن نفسه من الكاربوهيدرات. في المقابل، يجب زيادة معدّل تناول الخضراوات، الألياف والبروتين.

شرب الكثير من الماء:
يوصي خبراء التغذية بتناول ما بين 6 - 8 أكواب في اليوم الواحد والتقليل من المشروبات الغازيّة، الشاي، القهوة وعصير الفواكه، مع إمكانيّة رفع معدّل شرب الماء الذي يساعد على الشعور بالشبع ورفع معدّلات الحرق في الجسم.

الابتعاد من المغريات :
للابتعاد عن المغريات أفرغي مطبخكِ وبرّادكِ من كل ما هو محظور من سكريّات، أملاح ودهون غير صحيّة والتعويض عنها بكلّ ما هو صحيّ وصديق لحميتكِ. أكثري من الفاكهة، الخضراوات واللّحوم الحمراء والبيضاء الخالية من الدهون غير الصحيّة في أشكالها كافّة، إضافة إلى حبوب الإفطار الصحيّة الغنيّة بالألياف القليلة السعرات.

اقرئي أيضًا : رجيم لضبط الوزن في العيد  

تقليل الكميّات وزيادة عدد الوجبات:
ضرورة "ترويض" الجسم وتدريبه على أكل كميّات أقلّ من السابق إضافة إلى زيادة عدد مرّات تناول الطعام من 5 – 6 مرّات على مدار اليوم الواحد.

الحفاظ على وجبة الإفطار:
تقلّ نسبة الغلوكوز بعد النوم من 6 – 8 ساعات، وعند تجاهل وجبة الإفطار يدخل الجسم في حالة ثبات وتقلّ معدّلات الحرق، ما يجعل عمليّة خسارة الوزن صعبة.

تقليل الأملاح:
تناول أكثر من ملعقة ملح يوميّاً (نحو 2500 ملغرام) موزّعة على الوجبات، سيتسبّب في احتباس السوائل وزيادة الوزن، وعند تقليل جرعات الصوديوم اليوميّة وتناول المياه في شكل منتظم، سيبدأ الجسم في التخلّص من المياه الزائدة وبالتالي التخلّص من الوزن.

التوقّف عن المشروبات الغازيّة :
المشروبات الغازيّة من مسبّبات الزيادة في الوزن، ينصح باستبدالها بالمياه، فهذه الخطوة وحدها كفيلة بفقدان نصف كيلوغرام كلّ أسبوع.

اقرئي أيضًا : كوب من هذا العصير صباحاً في العيد يصنع المعجزات ! 

النوم:
يحتاج الجسم إلى النوم بانتظام وبمعدّلات صحيحة تصل من 6 – 8 ساعات يوميّاً في اللّيل، في حين قلّة النوم تعمل على تراكم الدهون.

الرياضة والحركة:
ممارسة الرياضة لمدّة 30 دقيقة فقط في اليوم تساعد في شكل كبير على خسارة الوزن، إضافة إلى رفع قوّة الجسم. أيضاً، الجلوس لأكثر من أربع ساعات يتسبّب في تراكم الدهون، لذا يجب على الراغبين في خسارة وزنهم أن يداوموا على الحركة كلّ ثلاث ساعات لمدّة 10 دقائق لتجنّب دخول الجسم في حالة الخمول.

أضف تعليقا