لويس فويتون يقدم مجموعة كروز في متحف ميهو جنوب شرق كيوتو

  • يتوجه لويس فويتون إلى كيوتو، اليابان، لحفل تقديم مجموعة كروز الذي سيقام يوم الأحد 14 مايو.

    ترتبط روح السفر واكتشاف البيئات الطبيعية غير العادية، والروائع المعمارية والفن، ارتباطا جوهريا بلويس فويتون. وتمشيا مع تقليد الدار، سيعقد عرض كروز في الإعداد الدنيوي الخارجي لمتحف ميهو، الذي صممه أي ام باي، مهندس اللوفر الكبير وأهراماته في باريس.

     

    تم افتتاح متحف ميهو عام 1997 ليكون جنة أرضية، مستوحاة من شانغريلا، السماء الأسطورية على الأرض. يقع المتحف في واد خفي، ويكشف عنه نفق معدني مذهل وجسر مستقبلي معلق. يمزج هذا المتحف الفريد من نوعه الذي يضم أكثر من ألفي عمل فني، الغرابة مع الحداثة، في حين يغرق في الغابات الفاتنة. تعدّ هذه المرة الأولى التي يستضيف فيها المتحف مثل هذا الحدث.

     

     

    وأوضح نيكولا غيسكيير، المدير الفني للمجموعات النسائية في لويس فويتون «ألهمني هذا المكان على الفور»، فبعد الصحراء وبالم سبرينغز، المحيط وريو، أردت أن أعرّف الناس على منظر آخر، لأزج بهم في بحر من اللون الأخضر. مع متحف ميهو من تصميم أي أم باي، نحن مستمرون في رحلة معمارية تناسب دار لويس فويتون. لعرض أزياء كروز 2018، ننتقل إلى شبكة متشابكة من الطبيعة، العظمة الجغرافية ورؤية معمارية فريدة من نوعها.»

     

     

    يقول مايكل بورك، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة لويس فويتون، «تتمحور كروز حول السفر والقيادة على الطريق. مع نيكولا نحن نبحث دائما عن المعالم المعمارية الملحمية في مواقع نائية. يملك لويس فويتون علاقة طويلة الأمد مع الهندسة المعمارية - من محلاتنا، مؤسسة لويس فويتون، لدينا أوبجيكتس نوماد التي صممها مهندسون معماريون - وهي جزء لا يتجزأ من قصتنا». «جون لوتنر، أوسكار نيمير، هم الآن جزء من هذه القصة. مع متحف ميهو، يبدأ فصل جديد من شأنه أن يأخذ ضيوفنا في رحلة باطنية إلى الوادي الضائع.»

    سيتم بث عرض أزياء كرويزير للويس فويتون على الهواء مباشرة في 14 مايو على louisvuitton.com

    #LVCruise

    حول لويس فويتون

    منذ عام 1854، قدّم لويس فويتون تصاميم فريدة من نوعها للعالم، جامعا بين الابتكار والاسلوب، وهدف دائما الى تحقيق أفضل نوعية. اليوم، لا يزال الدار وفيا لروح مؤسسه، لويس فويتون، الذي ابتكر "فن السفر" الحقيقي من خلال الأمتعة، الحقائب والاكسسوارات التي كانت خلاقة بقدر ما هي أنيقة وعملية. منذ ذلك الحين، شكلت الجرأة قصة لويس فويتون. وفاء لتراثه، فتح دار لويس فويتون أبوابه للمهندسين المعماريين والفنانين والمصممين عبر السنين، في حين تطوير مجالات جديدة للتعبير مثل الملابس الجاهزة والأحذية والاكسسوارات والساعات والمجوهرات والكتابة. تشهد هذه المنتجات المصنعة بعناية كبيرة على التزام لويس فويتون بالبراعة العالية الجودة.

    للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: www.louisvuitton.com

    حول متحف ميهو

    تم تأسيس متحف ميهو عام 1997 في جبال شيجاراكي الجميلة في شيغا باليابان من قبل ميهوكو كوياما (1910-2003). يتجذر المتحف في فلسفة موكيتشي أوكادا (1882-1955)، معلمة السيدة كوياما مدى الحياة، فيلسوفة ومحبة للطبيعة. بشر أوكادا بأن العالم المتحضر سيكون "عالم الجمال"، وأن الجمال يمكن أن يرفع المجتمع البشري روحيا. يعكس ميهو، الذي صممه آي إم باي، مستوى عال من الجمال في جميع جوانب تصميم المتحف، والعرض والمجموعات، ويضم الفن الياباني والفن القديم من العديد من الثقافات. يوفر ميهو تجربة تلهم الزوار لعيش حياة أكمل وأكثر إثراء.

    لمزيد من المعلومات: www.miho.jp

    أضف تعليقا